مقابلة-الرشيدي الأصلي المصرية تستهدف زيادة أرباحها 150% في 2016

Tue May 17, 2016 8:55am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 17 مايو أيار (رويترز) - قال محمد قنديل الرئيس التنفيذي لشركة تنمية مصانع حلويات الرشيدي الأصلي في مصر إن شركته تسهدف زيادة أرباحها 150 بالمئة هذا العام والمبيعات 43 بالمئة.

وقال قنديل في مقابلة مع رويترز "تحولنا للربحية خلال الأعوام القليلة الماضية وحققنا أربعة ملايين جنيه صافي ربح في 2015 ونستهدف هذا العام عشرة ملايين. ونستهدف زيادة المبيعات هذا العام إلى 150 مليون جنيه من 105 ملايين جنيه في 2015."

واستحوذ صندوق "سيلك انفست" البريطاني المتخصص في الاستثمار في الأسواق المبتدئة على نحو 40 بالمئة من أسهم الرشيدي الأصلي في 2011 ثم رفع حصته إلى 92 بالمئة في 2012 فيما يمتلك مستثمرون مصريون نسبة الثمانية بالمئة المتبقية. وبلغت استثمارات الصندوق في الشركة 150 مليون جنيه (16.7 مليون دولار).

وأبلغ قنديل رويترز في المقابلة التي أجريت بمكتبه أمس الاثنين قبيل مؤتمر صحفي دعت إليه الشركة "اشترينا قطعة أرض بمساحة 15 ألف متر مربع في مدينة السادس من أكتوبر (على مشارف القاهرة) في 2012 لبناء مصنع جديد.

"سننقل للمصنع الجديد خطوط الإنتاج الحالية والبالغة 17 خطا بجانب إضافة خطوط جديدة ليصل إجمالي خطوط الإنتاج إلى ما لا يقل عن 22 خطا. استثمارات المصنع الجديد نحو 120 مليون جنيه بالتمويل الذاتي."

تأسست شركة تنمية حلويات الرشيدي الميزان الأصلي عام 1888 كشركة عائلية وفي مطلع القرن الحالي قام بعض أفراد العائلة بالانفصال عن الرشيدي الأصلي وتأسيس شركة الرشيدي الميزان التي استحوذت عليها شركة القلعة فيما بعد ثم باعتها العام الماضي لمجموعة العليان السعودية.

وذكر قنديل الحاصل على ماجستير إدارة أعمال في 2001 أن شركته التي تستهدف زيادة مبيعاتها إلى 300 مليون جنيه خلال 2019 تقوم بتصدير الطحينة والحلاوة الطحينية إلى أسواق السودان وجنوب السودان والأردن. وتصدر الشركة البسكويت الويفر بالحلاوة الطحينية إلى السعودية والإمارات العربية المتحدة ولبنان.

وتصنع الرشيدي الأصلي الطحينة والحلاوة الطحينية بأنواع مختلفة وكريمة البندق بالشوكولاتة إلى جانب تصنيع البسكويت بالحلاوة والقشدة والشوكولاتة.   يتبع