الأسهم المصرية تتراجع مع تزايد الضغوط البيعية

Tue Mar 5, 2013 9:06am GMT
 

0855 جمت - واصلت الأسهم المصرية انخفاضها الحاد خلال بداية معاملات اليوم الثلاثاء مع تنامي مخاوف المتعاملين بشأن مناخ الاستثمار في مصر بعد منع الرئيس التنفيذي لأكبر شركة مقيدة في السوق من السفر بسبب خلافات ضريبية مع الحكومة.

وهبط المؤشر الرئيسي 1.6 بالمئة إلى 5289.3 نقطة وهوى المؤشر الثانوي 0.31 بالمئة الى 455.35 نقطة.

وبلغت قيم التداول 18.653 مليون جنيه.

وقال وائل عنبة العضو المنتدب لشركة الاوائل لإدارة المحافظ المالية "السوق يتلقى ضربات عديدة سواء من أوضاع البلاد الغير مستقرة ومرورا بسعي الحكومة لفرض ضرائب على السوق وحتى منع ساويرس من السفر."

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن النائب العام منع ناصف ساويرس الرئيس التنفيذي لأوراسكوم للانشاء ووالده أنسي ساويرس من السفر بسبب نزاع ضريبي مع الحكومة.

وهبطت أسهم المنتجعات 2.04 بالمئة وأوراسكوم للانشاء 2.02 بالمئة وبالم هيلز 1.4 بالمئة والتجاري الدولي 1.65 بالمئة.

وتسعى مصر لفرض ضريبة بنسبة واحد في الالف على معاملات البورصة بجانب ضريبة أخرى على توزيعات الارباح وضريبة ثالثة على الاندماجات وتقسيم أسهم الشركات.

وقال عنبة "لا بد من حدوث ارتدادة تصحيحية لأعلى خلال معاملات اليوم."

وخسرت أسهم اوراسكوم تليكوم 1.4 بالمئة وحديد عز 1.04 بالمئة وهيرميس 1.1 بالمئة بينما ارتفعت أسهم اوراسكوم للاتصالات 1.4 بالمئة.   يتبع