بورصة دبي ترتفع مدعومة بالشركات المتوسطة وأسواق الخليج متباينة

Sun Apr 28, 2013 12:05pm GMT
 

1118 جمت - ارتفع مؤشر سوق دبي متجاوزا 2100 نقطة ومسجلا أعلى مستوى إغلاق له منذ نوفمبر تشرين الثاني 2009 بفضل شراء مكثف لأسهم الشركات المتوسطة بينما أغلقت أسواق أسهم أخرى في منطقة الخليج على تباين.

وزاد مؤشر دبي 1.6 في المئة إلى 2109 نقاط محققا مكاسب للجلسة السادسة على التوالي. وصعد المؤشر 8.2 في المئة في تلك الفترة.

ودعمت أسهم الشركات المتوسطة المكاسب مع صعود سهم دريك آند سكل انترناشونال 7.7 في المئة محققا أكبر مكسب في يوم احد خلال ما يزيد عن عامين. وجرى تداول نحو 137.5 مليون سهم من أسهم الشركة في أكبر حجم تداول من نوعه أيضا في يوم واحد خلال الأربع والعشرين شهرا الماضية.

وارتفع سهم بنك دبي الإسلامي 5.3 في المئة وسهم دبي للاستثمار 4.4 في المئة.

وقال جوليان بروس مدير مبيعات الأسهم للمؤسسات بالمجموعة المالية-هيرميس "استهدف المستثمرون الأفراد مؤخرا أسهم الشركات المتوسطة مثل دريك آند سكل وبنك دبي الإسلامي والعربية للطيران على خلفية التعافي بشكل عام في دبي إضافة إلى نتائج الربع الأول من العام."

وفي أبوظبي هبط المؤشر العام للسوق 0.3 في المئة إلى 3278 نقطة ليوقف موجة صعود استمرت خمس جلسات مع اقبال المستثمرين على بيع أسهم البنوك لجني أرباح.

وانخفض سهم مصرف أبوظبي الإسلامي 1.5 في المئة وسهم بنك أبوظبي التجاري 1.1 في المئة.

وأغلق مؤشر بورصة قطر مرتفعا 0.5 في المئة عند 8637 نقطة.

  يتبع