المؤشر المصري يتراجع صباحا بفعل خسائر الأسهم القيادية

Mon Jul 15, 2013 9:01am GMT
 

0840 جمت - تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية في مستهل تعاملات اليوم الاثنين تحت وطأة خسائر الأسهم القيادية.

وخسر المؤشر 0.11 بالمئة إلى 5303 نقاط.

وقال محمد النجار رئيس قسم التحليل الفني بشركة المروة لتداول الأوراق المالية "المؤشر يحاول الحفاظ على مستوى 5300 نقطة الصعب للغاية وهذا هو المحك الحقيقي للسوق...المتغيرات السياسية تؤثر بصورة سلبية على السوق وعلى ثقة المستثمرين في الحالة السياسية للبلاد."

وقالت مصادر امنية وطبية إن ثلاثة أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب 17 عندما أطلق من يشتبه أنهم متشددون قذائف صاروخية.

كما دعت جماعة الإخوان المسلمين لتنظيم مظاهرات حاشدة اليوم اعتراضا على عزل الجيش للرئيس محمد مرسي في الثالث من الشهر الجاري.

وتوقع النجار أن يسير التداول في نطاق عرضي حتى الانتهاء من تشكيل الحكومة التي يرأسها رئيس الوزراء المصري المكلف حازم الببلاوي والتي ستقود البلاد في اطار "خارطة طريق" مدعومة من الجيش للعودة إلى الحكم المدني بعد عزل مرسي.

وسجل سهم أوراسكوم تليكوم أكبر الخسائر على المؤشر وانخفض 0.7 بالمئة.

كما تراجعت اسهم المجموعة المالية - هيرميس وطلعت مصطفى وأوراسكوم للاتصالات والقلعة وبايونيرز وبالم هيلز وعامر جروب بنسب تراوحت بين 0.4 و 1.9 بالمئة.

من ناحية اخرى ارتفعت اسهم أوراسكوم للإنشاء والتجاري الدولي 0.6 بالمئة لكل منهما والمصرية للاتصالات 1.5 بالمئة وحديد عز 1.8 بالمئة.   يتبع