مقدمة 1-عودة الحياة تدريجيا في سوق المال المصري مع انحسار العنف

Mon Aug 19, 2013 1:20pm GMT
 

(لإضافة خلفيات وبيان المركزي)

القاهرة 19 أغسطس آب (رويترز) - مع انحسار المواجهات الدامية في مصر قرر القائمون على سوق المال والبنوك رفع عدد ساعات العمل بعد تقليصها في مطلع الاسبوع اثر اشتباكات خلفت مئات القتلى.

وقررت بورصة مصر اليوم استئناف العمل بالمواعيد الطبيعية بداية من غدا الثلاثاء كما قرر البنك المركزي المصري زيادة عدد ساعات العمل في البنوك تدريجيا بداية من الغد.

وقالت بورصة مصر في بيان صحفي انها قررت "عودة زمن جلسة التداولات اليومية إلى مواعيد العمل الطبيعية لتبدأ من العاشرة والنصف صباحا وحتى الثانية والنصف بعد الظهر (0830 -1230 بتوقيت جرينتش.)

وقال البنك المركزي في بيان صحفي انه تقرر "فتح أبواب البنوك للجمهور اعتبارا من غدا وحتى نهاية الاسبوع من الثامنة والنصف صباحا وحتى الواحدة ظهرا (0630-1100 بتوقيت جرينتش)."

وأبلغ مصدر في البنك المركزي رويترز أن البنك سيحدد قبل يوم الأحد المواعيد التي ستعمل بها البنوك خلال الاسبوع المقبل.

وكان البنك المركزي قرر الاربعاء الماضي تعطيل العمل في البنوك يوم الخميس نتيجة الأوضاع التي تمر بها مصر وبعدها مباشرة قررت إدارة البورصة الاغلاق لان عملها مرتبط بشكل أساسي بعمل البنوك. وقررت البورصة والبنوك بعد ذلك تقليص ساعات العمل إلى ثلاث ساعات فقط اعتبارا من أمس الاحد.

وتعاني مصر من أعمال عنف دامية هي الاسوأ في تاريخها الحديث بين قوات الأمن ومؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي في القاهرة.

ووفقا لأحدث أرقام صادرة عن الحكومة المصرية قتل ما لا يقل عن 830 شخصا واصيب آلاف بجروح منذ يوم الاربعاء الماضي في الاشتباكات.   يتبع