هبوط حاد لبورصات الشرق الأوسط متأثرة بالتوتر في أوكرانيا

Mon Mar 3, 2014 4:27pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 3 مارس آذار (رويترز) - هبطت بورصات الشرق الأوسط اليوم الإثنين حيث أذكى تنامي مخاطر نشوب صراع مسلح بين أوكرانيا وروسيا موجة بيع واسعة النطاق وذلك رغم استفادة مصدري النفط الخليجيين من ارتفاع أسعار النفط العالمية.

وقفز خام برنت بنحو ثلاثة دولارات إلى 111.98 دولار للبرميل لكن الأسهم الآسيوية والأوروبية هبطت بنحو إثنين في المئة أو أكثر وهو ما حفز المستثمرين الأفراد في الخليج لجني الأرباح بعدما رفعوا الأسواق بشكل حاد في الأشهر الماضية.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 2.7 في المئة متراجعا للجلسة الثانية على التوالي من أعلى مستوياته في 65 شهرا سجله الأسبوع الماضي ومقلصا مكاسبه منذ بداية العام إلى 15.9 في المئة.

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.8 في المئة رغم استفادة شركات البتروكيماويات ذات الثقل في السوق من أي صعود في أسعار النفط مع هبوط مؤشر القطاع واحدا في المئة.

وقال جون سفاكياناكيس رئيس الاستثمار بماسك السعودية للاستثمار "أوكرانيا محفز جيد لجني الأرباح لكن لا يوجد سبب مرتبط بالعوامل الأساسية وراء ضغوط البيع.

"لا أرى مبررا لتصحيح كبير وصعود أسعار النفط يشكل دلالة جيدة للمنطقة."

وأضاف أن صائدي الصفقات قد يعودون بسرعة بمجرد انحسار التوترات العسكرية.

وانخفض مؤشر سوق دبي 1.9 في المئة مقلصا مكاسبه منذ بداية العام إلى 21.8 في المئة مع هبوطه لأدنى مستوياته في أسبوعين. وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.8 في المئة.   يتبع