بورصة مصر تصعد صباحا للجلسة الرابعة وسط شراهة شرائية

Mon Oct 12, 2015 9:02am GMT
 

0855 جمت - ارتفعت بورصة مصر بشكل قوي خلال بداية معاملات اليوم الاثنين للجلسة الرابعة على التوالي وسط شهية شرائية مرتفعة من الأفراد المحليين مع اقتراب المرحلة الأولى من انتخابات مجلس النواب.

وصعد المؤشر المصري الرئيسي 1.3 بالمئة ليصل إلى 7646.6 نقطة بينما تراجع المؤشر الثانوي 0.47 بالمئة إلى 399.11 نقطة.

وبلغت قيم التداول 260.324 مليون جنيه.

ومالت معاملات المصريين إلى الشراء بينما اتجهت معاملات العرب والأجانب إلى البيع. واستحوذ المصريين على 80 بالمئة من التداولات حتى الآن والأفراد على 72.4 بالمئة من المعاملات.

وكسبت أسهم عامر جروب عشرة بالمئة بعد قرار الشركة اليوم بوقف التداول على السهم اعتبارا من يوم الاثنين المقبل لحين الانتهاء من تقسيم المجموعة إلى شركتين

وصعدت اسهم أوراسكوم للاتصالات 1.3 بالمئة وطلعت مصطفى 2.03 بالمئة والتجاري الدولي 0.3 بالمئة وجلوبال 2.6 بالمئة.

وقال عيسى فتحي من القاهرة لتداول الأوراق المالية "كلما اقتربنا من انتخابات مجلس النواب كلما زاد الارتفاع في السوق لانها المرحلة الاخيرة من الاستقرار السياسي في مصر. هناك تحسن مستمر في السيولة جلسة عن الاخرى ولذا نتوقع استمرار الصعود."

ومن المقرر أن تبدأ الانتخابات البرلمانية وهي الأولى التي تشهدها مصر منذ نحو ثلاثة أعوام يوم 18 أكتوبر تشرين الأول الجاري. وهي آخر مرحلة في خارطة طريق يقول الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنها تهدف لاستعادة الديمقراطية.

وارتفعت أسهم القلعة 5.5 بالمئة والمنتجعات 3.1 بالمئة وبالم هيلز 2.4 بالمئة وإعمار مصر 7.7 بالمئة وسوديك 2.6 بالمئة.   يتبع