بورصات الشرق الأوسط ترتفع مع صعود النفط والأسهم العالمية

Thu Dec 24, 2015 3:21pm GMT
 

من أندرو تورشيا

دبي 24 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ارتفعت أسواق الأسهم في الشرق الأوسط اليوم الخميس مع انتعاش أسعار النفط والأسهم العالمية لكن أحجام التداول كانت متواضعة نظرا لغياب كثير من المستثمرين الأجانب في عطلات عيد الميلاد وقرب إعلان الميزانية السعودية.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.1 بالمئة إلى 6942 نقطة. وتركز جزء كبير من النشاط على أسهم المضاربة من الفئة الثانية أو الثالثة التي يفضلها المستثمرون الأفراد المحليون مثل سهم السعودية للطباعة والتغليف الذي قفز 9.4 بالمئة وسهم السعودية للأسماك الذي ارتفع 1.9 بالمئة.

واتسم أداء الأسهم القيادية وأسهم البتروكيماويات بالضعف مع تراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 1.2 بالمئة.

ومن المرجح أن تتضمن الميزانية السعودية لعام 2016 المتوقع إعلانها يوم الاثنين خفضا كبيرا في الإنفاق وإجراءات جديدة للإيرادات لمواجهة العجز جراء هبوط أسعار النفط.

وارتفع سهم المملكة القابضة 3.8 بالمئة بعدما قالت شركة الاستثمار المملوكة للملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال إنها قادت مجموعة من المستثمرين في صفقة شراء حصة قدرها 5.3 بالمئة في شركة ليفت الأمريكية لخدمات المواصلات مقابل 247.7 مليون دولار.

وزاد مؤشر بورصة قطر 0.4 بالمئة مدعوما بصعود سهم الخليج الدولية للخدمات 5.3 بالمئة وكان الأكثر تداولا في السوق.

وارتفع سهم بنك قطر الدولي الإسلامي 1.6 بالمئة بعدما قال البنك إنه وقع اتفاقا مع بنك القرض العقاري والسياحي المغربي لتأسيس بنك في المغرب وهو ما يتيح للبنك القطري دخول القطاع المصرفي في المملكة.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.6 بالمئة. وقفز سهم أوراسكوم للاتصالات 9.5 بالمئة. واتسم أداء السهم بالقوة منذ قال البنك التجاري الدولي الأسبوع الماضي إنه قبل عرضا من أوراسكوم لشراء وحدته للأنشطة المصرفية الاستثمارية سي.آي كابيتال مقابل مليار جنيه مصري (128 مليون دولار).   يتبع