السويدي للكابلات المصرية متفائلة بشأن أوروبا وتتطلع للبرازيل

Wed Sep 22, 2010 7:24pm GMT
 

من شرين المدني

القاهرة 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت شركة السويدي للكابلات المصرية اليوم الأربعاء إنها بصدد زيادة إنتاجها هذا العام والعام القادم نظرا لنمو الطلب على منتجاتها في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

وقال أحمد الحمصاني مدير علاقات المستثمرين بالسويدي أكبر شركة عربية منتجة للكابلات المستخدمة في نقل الكهرباء والاتصالات من حيث القيمة السوقية لرويترز في مقابلة إن الشركة تخطط للاستحواذ على إثنين إلى ثلاثة في المئة من السوق الأوروبية خلال السنوات الثلاث القادمة.

وتستحوذ الشركة حاليا على نحو واحد في المئة من سوق الكابلات في أوروبا.

وقال الحمصاني "أوروبا أكبر أسواقنا التصديرية وهي بصفة عامة من أكبر المستهلكين في العالم للكابلات المستخدمة في الصيانة والإحلال."

وتتطلع منطقة غرب أوروبا التي تشكل خمس الطلب العالمي إلى الكابلات لتجديد الخطوط القديمة وربط الشبكات الكهربائية.

وقال محللون إن خطط الاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي تزيد على 60 مليار دولار تجعلها أيضا سوقا رئيسية. وقال بنك إتش.إس.بي.سي في مارس آذار إن من المتوقع أن تصل قيمة سوق الكابلات العالمية إلى 176 مليار دولار في عام 2011.

وقال الحمصاني "أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا أسواق واعدة أيضا إذ تتحرك الآن بشكل أسرع عقب الركود أثناء الأزمة المالية العالمية."

وتخطط الشركة لزيادة إنتاجها 18.5 في المئة إلى 160 ألف طن هذا العام وإلى ما بين 185 و190 ألف طن في 2011.   يتبع