ساويرس يتطلع لمقاعد في مجلس إدارة فيمبلكوم على المدى الطويل

Tue Jan 18, 2011 6:58pm GMT
 

من شيرين المدني

شرم الشيخ (مصر) 18 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال الملياردير المصري نجيب ساويرس اليوم الثلاثاء إنه يعتقد أنه سيحصل في المدى البعيد على مقاعد في مجلس إدارة مجموعة فيمبلكوم في حال نجاح عرض المجموعة الروسية لشراء أصوله في قطاع الاتصالات مقابل أكثر من ستة مليارات دولار.

وقال ساويرس في مقابلة مع رويترز إن هناك "فرصة كبيرة جدا" لنجاح عرض فيمبلكوم للاستحواذ على أوراسكوم تليكوم ‭ORTE.CA‬‏ المصرية وويند تليكوم الإيطالية رغم معارضة تلينور المساهم الرئيسي في فيمبلكوم.

وقال ساويرس إنه تخلى عن حق بموجب العرض الأصلي في الحصول على مقاعد في مجلس إدارة فيمبكلوم للمساعدة على انجاح الصفقة التي من شأنها أن تتمخض عن سادس اكبر شركة لخدمات الهاتف المحمول في العالم من حيث عدد المشتركين وتساعد فيمبلكوم على التوسع بقوة في اسيا وافريقيا وغرب أوروبا.

لكنه سئل إن كان يتوقع الحصول على مقاعد بمجلس الإدارة في نهاية المطاف فرد قائلا "نعتقد ذلك في المدى البعيد لكننا ضحينا بذلك في الوقت الراهن.

"لكننا نعتقد انه سيتعين في المدى البعيد أن يكون التمثيل حقيقي بالشركة."

ووافق مجلس إدارة فيمبلكوم على الصفقة أمس الاثنين بعدد أصوات يفوق ممثلي تلينور التي توعدت بالتصويت برفض الصفقة في اجتماع للمساهمين في 17 مارس اذار وطلبت حماية حقها في الشفعة في حالة بيع أسهم جديدة.

ويهدد هذا الخلاف بإشعال حرب جديدة بين الشركة النرويجية والمساهم الرئيسي الآخر في فيمبلكوم وهو شركة التيمو التابعة لمجموعة ألفا المملوكة للملياردير الروسي ميخائيل فريدمان.

وسئل ساويرس اليوم الثلاثاء إن كان يخشى أن تعرقل تلينور الصفقة فقال "لا. لست قلقا."   يتبع