إعادة سهم حديد عز المصرية للتداول بعد تعهدها بنشر نتائجها خلال 10 أيام

Tue Jul 26, 2011 11:45am GMT
 

القاهرة 26 يوليو تموز (رويترز) - أعادت البورصة المصرية اليوم الثلاثاء التداول على أسهم شركة حديد عز ‭ESRS.CA‬‏ أكبر منتج لحديد التسليح في الشرق الأوسط وشمال افريقيا بعد طلب الشركة مهلة عشرة أيام للانتهاء من القوائم المالية المجمعة عن عام 2010.

وقالت الشركة في بيان "التأخر في تقديم الميزانية المجمعة يرجع لأسباب خارجة عن إرادة الشركة ... حيث لم ينته مراقب حسابات شركة عز الدخيلة من مراجعة ميزانية (الشركة) حتى تاريخه."

وأضاف البيان أن قرار إيقاف التداول على اسهم الشركة أمس من قبل البورصة "من شأنه الاضرار ليس فقط بمصلحة الشركة ولكن بمصلحة المستثمرين فيها ... نلتمس منح الشركة مهلة مدتها 10 أيام حتى الانتهاء من مراجعة القوائم المالية لشركة عز الدخيلة."

وبحلول الساعة 1130 بتوقيت جرينتش جرى تداول سهم الشركة عند 9.40 جنيه بانخفاض 2.6 بالمئة.

كانت الشركة قالت في 19 يوليو تموز إن نتائج أعمالها غير المجمعة أظهرت تراجع الأرباح 53.5 بالمئة إلى 116.08 مليون جنيه (19.48 مليون دولار) في 2010 من 249.56 مليون في 2009.

ولا تشمل الأرقام غير المجمعة نتائج شركة العز الدخيلة للصلب وبقية الشركات التابعة.

وأظهرت نتائج أعمال شركة العز الدخيلة للصلب-الاسكندرية غير المجمعة في مايو ايار الماضي تحقيق أرباح قدرها 724 مليون جنيه في 2010 دون تغير عن عام 2009.

وأوقفت البورصة اليوم التداول على أسهم العز الدخيلة أيضا لحين إرسال القوائم المالية المجمعة.

ويبلغ رأسمال حديد عز 2.716 مليار جنيه موزعا على 543.265 مليون سهم بقيمة اسمية خمسة جنيهات للسهم.

(الدولار = 5.96 جنيه مصري)

أ ب - ع ه