10 آذار مارس 2015 / 14:19 / بعد 3 أعوام

مقدمة 1-المصرية للاتصالات تنوي زيادة نفقاتها هذا العام والتركيز على الألياف الضوئية

(لإضافة تصريحات وتفاصيل)

القاهرة 10 مارس آذار (رويترز) - تعتزم شركة المصرية للاتصالات التي تحتكر خدمات الهاتف الثابت في البلاد إنفاق ما يربو على 400 مليون دولار هذا العام خصوصا على بناء شبكة من كابلات الألياف الضوئية وذلك بعد أن أعلنت هبوط أرباحها 31 بالمئة في 2014.

وقال الرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات محمد النواوي إن الشركة تخطط لإنفاق رأسمالي قدره 3.428 مليار جنيه مصري (450 مليون دولار) في 2015 مشيرا إلى أن ذلك مستوى قياسيا للنفقات الرأسمالية للشركة.

وأظهرت نتائج الأعمال المجمعة للمصرية للاتصات أن صافي الربح هبط 31.3 بالمئة في 2014 إلى 2.033 مليار جنيه في مقابل 2.960 مليار في 2013 . وعزت الشركة تراجع الأرباح إلى بعض التكاليف الاستثنائية والتشغيلية المتعلقة برسوم تراخيص والتزامات ضريبية.

وتراجعت ربحية السهم 38 بالمئة إلى 0.89 جنيه من 1.43 جنيه في 2013.

وتعرضت سوق الهواتف الثابتة في مصر لضغوط مع تزايد عدد المصريين الذين يستخدمون خدمات الهاتف المحمول التي تقدمها شركات المحمول الثلاث في البلاد وهي فودافون مصر واتصالات مصر وموبينيل.

وفي العام الماضي أفسحت مصر المجال أمام المصرية للاتصالات لتقديم خدمات الهاتف المحمول واتخذت الحكومة أيضا بعض الخطوات للسماح لشركات المحمول الثلاث بدخول سوق الهاتف الثابت.

ووافقت المصرية للاتصالات العام الماضي على دفع 2.5 مليار جنيه للحصول على الرخصة الموحدة للاتصالات التي تسمح لها بمنافسة شركات المحمول.

غير أن الحكومة لم تقرر بعد تفعيل الرخصة الموحدة للاتصالات التي تأجل طرحها عدة مرات بسبب عدم التوصل إلى حل للمشكلات العالقة بين الشركات العاملة في البلاد حتى الآن.

وقال النواوي إن المصرية للاتصالات تتطلع للحصول على الرخصة الجديدة قائلا ”نعلم أن المحمول هو السبيل الوحيد للتقدم للأمام.“

كانت الحكومة قالت إنه يجب على المصرية للاتصالات تقليص حصتها البالغة 45 بالمئة في فودافون مصر فور حصولها على الرخصة الموحدة الجديدة وعزت ذلك لأسباب تتعلق بالمنافسة.

غير أن الشركة لم تتخذ هذه الخطوة حتى الآن وقالت إنها قد تدرس خيارات بديلة مثل الحصول على حصة مسيطرة في فودافون مصر التي تملك فيها شركة فودافون البريطانية حصة الأغلبية.

وذكر النواوي أن الشركة في المراحل النهائية لاختيار بنك استثماري ليقدم لها المشورة بخصوص حصصها للأقلية بما فيها حصتها في فودافون مصر.

وقالت المصرية للاتصالات إن رسوم التراخيص أثرت سلبيا على نتائجها المالية في 2014 إذ بلغت 201 مليون جنيه بينما زادت الالتزامات الضريبية المؤجلة بمقدار 308 ملايين جنيه وارتفعت فاتورة الرواتب 280 مليون جنيه.

وزادت إيرادات الشركة 9.1 بالمئة إلى 12.157 مليار جنيه من 11.138 مليار في 2013.

وقال النواوي إن الشركة ستصرف توزيعات نقدية بواقع 0.56 جنيه (0.07 دولار) للسهم بما فيها توزيعات مؤقتة بلغت 0.36 جنيه صرفتها في سبتمبر أيلول. ويستلزم القرار موافقة الجمعية العمومية للشركة.

وتقدم المصرية للاتصالات خدمات الهاتف الثابت لنحو 35 مليون عميل في أكبر بلد عربي سكانا.

الدولار = 7.63 جنيه مصري إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below