الأرباح الفصلية للمصرية للاتصالات تهوي 61% بفعل المخصصات

Wed Nov 12, 2014 12:55pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - هبطت أرباح الشركة المصرية للاتصالات التي تحتكر خدمات الهاتف الثابت بالبلاد 61.3 بالمئة في الربع الثالث من العام الجاري متأثرة في الأساس بتجنيب مخصصات لتغطية زيادات ضريبية خلال السنوات المقبلة.

وفي وقت سابق من اليوم الأربعاء أظهرت البيانات المالية للشركة والتي نشرت على موقعها الإلكتروني ان صافي الربح المجمع بلغ 251.93 مليون جنيه (35.2 مليون دولار) في ثلاثة أشهر حتى 30 سبتمبر أيلول مقابل 650.83 مليون قبل عام.

ونزلت أرباح الأشهر التسعة الأولى من العام 25.3 بالمئة لتصل إلى 1.796 مليون جنيه من 2.404 مليون قبل عام.

وأحدث زيادة الأعباء الضريبية وارتفاع فاتورة الرواتب وتأخر تسلم مستحقات لدى فودافون ضغوطا على صافي الربح.

وقال محمد النواوي الرئيس التنفيدي للشركة خلال مؤتمر صحفي "الشركة جنبت مخصصات بقيمة 438 مليون جنيه لمواجهة زيادة الضريبة خلال الأعوام المقبلة."

وفي يونيو حزيران الماضي فرضت مصر ضريبة اضافية سنوية مؤقتة بنسبة خمسة بالمئة لمدة ثلاث سنوات اعتبارا من الفترة الضريبية الحالية على من يتجاوز صافي دخلهم مليون جنيه من وعاء الضريبة على دخل الاشخاص الطبيعيين أو أرباح "الأشخاص الاعتبارية" في اشارة إلى الشركات والهيئات والمؤسسات.

ولفت النواوي إلى أن الشركة لم تحصل بعد أرباحا محتجزة لدى فودافون مصر التي تمتلك فيها حصة 45 بالمئة

وقال "لدينا أرباح محتجبة لدى فودافون بقيمة 1.5 مليار جنيه خلال عامي 2012 و 2013 ... حصلنا فقط خلال هذه الفترة على 50 مليون جنيه."   يتبع