15 آذار مارس 2011 / 08:04 / بعد 7 أعوام

نمو أرباح عامر جروب المصرية المجمعة 10.6 % في 2010 بعد انخفاض تكلفة النشاط

(لإضافة تفاصيل أخرى وتعليق محلل)

القاهرة 15 مارس اذار (رويترز) - أظهرت نتائج أعمال مجموعة عامر القابضة المصرية المجمعة اليوم الثلاثاء نمو صافي أرباحها بنسبة 10.6 بالمئة في 2010 بعد انخفاض تكلفة النشاط 11 بالمئة.

وبلغ صافي ربح الشركة في 31 ديسمبر كانون الأول 557 مليون جنيه(94.1 مليون دولار ) مقابل 503.6 مليون جنيه في 2009.

وستعقد المجموعة اجتماع الجمعية العامة العادية لها في 31 مارس اذار الجاري لمناقشة نتائج الأعمال.

وكشف تقرير مجلس إدارة المجموعة أن إجمالي الإيرادات بلغ 1.55 مليار جنيه مقابل 1.49 مليار جنيه في 2009 بنسبة نمو أربعة بالمئة بينما بلغت التكلفة 747.3 مليون جنيه مقابل 838.1 مليون قبل عام بتراجع 11 بالمئة.

وقالت المجموعة ان معظم الإيرادات ”تتركز في إيرادات الاستثمار العقاري والبالغة نحو 1.3 مليار جنيه بنسبة 82 بالمئة من إجمالي الإيرادات.“

وقال محسن عادل المحلل المالي والعضو المنتدب لشركة بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار ”رغم تنوع مصادر إيرادات الشركة وارتباطها بقطاع السياحة والاستثمار العقاري إلا أن هذا قد يؤدي لتشكيل ضغوط على قدرة الشركة على استمرار معدلات النمو في الفترة المقبلة.“

وبلغ إجمالي أصول المجموعة 4.56 مليار جنيه وبلغ رصيد النقدية (السيولة) 16 بالمئة من إجمالي الأصول.

وبلغت ربحية السهم 54 قرشا في 2010 مقابل 64 قرشا في 2009.

وهبوط سهم المجموعة 31 بالمئة بالبورصة المصرية في أخر جلستين قبل إيقافها ليغلق في 27 يناير تشرين الثاني عند 1.83 جنيه.

وأظهر تقرير مجلس الإدارة ان إجمالي استثمارات الشركة بلغ 2.5 مليار جنيه مقابل 1.3 مليار جنيه في 2009 بزيادة 1.15 مليار جنيه ومصدرها زيادة رأس مال الشركة بنحو 793 مليون جنيه.

وكانت الشركة طرحت نحو 30 في المئة من أسهمها للاكتتاب بالبورصة المصرية ونجحت في تغطيته أكثر من مرة في نوفمبر تشرين الثاني 2010.

وبلغ رصيد القروض والتسهيلات نحو 330 مليون جنيه وبنسبة سبعة بالمئة من الأصول وبنسبة واحد إلى ستة إلى حقوق المساهمين.

وقال عادل ”نسبة القروض لحقوق المساهمين قوية جدا لأن رصيد القروض ضعيف للغاية مما يؤكد امتلاك المجموعة لبدائل تمويلية أكثر قوة خلال الفترة المقبلة مما سيخفف من أي ضغوطات عليها في حالة الاتجاه للحصول على قروض بنكية جديدة.“

وتوقع ”أن تركز الشركة في الربع الأول على التوسع عربيا وخليجيا لتعويض أي تأثر في إيراداتها داخل مصر“

وذكرت صحيفة الشرق الأوسط الدولية اليوم ان هناك توجهات لتنمية الاستثمارات المشتركة بين مصر والسعودية لإقامة مشروع ”بورتو جدة“ العملاق على البحر الأحمر بقيمة ملياري دولار.

وتستثمر المجموعة في المجالات العقارية والسياحية وسلاسل المطاعم والمراكز التجارية ومن بين مشروعاتها بورتو السخنة وبورتو مارينا وبورتو طرطوس بسوريا بالاضافة إلى خمسة مراكز تجارية تابعة للمشروعات السابقة وفندقين خمسة نجوم علاوة على عدد من سلاسل المطاعم مثل تشيليز وجوني كارينوس واستوديو مصر وآلان لونوتر وحلقة السمك ونايل سيتي.

(الدولار = 5.92 جنيه مصري)

أ ب - ل ص

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below