انخفاض الاسهم المصرية بسبب عدم اليقين السياسي وتباين الخليجية

Wed Dec 7, 2011 6:12pm GMT
 

من باتريك ور ونادية سليم

القاهرة/دبي 7 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - هبطت البورصة المصرية اليوم الاربعاء مع عودة المخاوف المتعلقة بعدم اليقين السياسي في حين انهت بورصات الخليج التعاملات على تباين بدعم من مكاسب الاسهم العالمية.

وهبط المؤشر المصري 0.76 في المئة. ودفعت مخاوف من تراجع الاحتياطيات وزيادة عجز الموازنة المؤشر الرئيسي الى الانخفاض ثلاث جلسات في آخر اربع جلسات لينخفض بنسبة 2.3 في المئة هذا الاسبوع.

ويقول متعاملون ان كثيرا من مستثمري التجزئة يأملون ان تجلب الحكومة التي عينها رئيس الوزراء الجديد كمال الجنزوري بعض الاستقرار السياسي للبلاد وتركز على المشكلات الاقتصادية لمصر.

وبعد اغلاق التداولات ادت الحكومة اليمين الدستورية امام رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة بعد عدة تأجيلات مع سعي الجنزوري جاهدا لتشكيل فريق يتسم بالكفاءة ويتمتع بدعم شعبي كامل.

وقال عمر اوسكار من كايرو كابيتال سيكيوريتيز لتداول الاوراق المالية "السوق كانت تنتظر اعلان الحكومة الجديدة."

ومن بين الاسهم القيادية هبطت أسهم هيرميس 4.5 بالمئة والمصرية للاتصالات 3.6 بالمئة وأوراسكوم للانشاء 3.2 بالمئة.

وفي السعودية دفعت أسهم البتروكيماويات المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‭.TASI‬ للصعود لأعلى مستوى له في أربعة أسابيع.

وزاد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.8 في المئة وسهم المتقدمة للبتروكيماويات 4.6 في المئة.   يتبع