مصر تقول إنها اتفقت على قرض بثلاثة مليارات دولار من صندوق النقد

Mon May 30, 2011 12:32pm GMT
 

(لاضافة اقتباسات وخلفية)

من باترك ور

القاهرة 30 مايو ايار (رويترز) - قال وزير المالية المصري سمير رضوان إن مصر توصلت من حيث المبدأ لاتفاق قرض لمدة 12 شهرا بثلاثة مليارات دولار مع صندوق النقد الدولي وإنه يأمل في توقيع الاتفاق بحلول الأحد.

وأبلغ الوزير رويترز أن القرض سيساعد مصر على سد عجز الميزانية للسنة المالية التي تنتهي في يونيو حزيران 2012 والذي قدره عند 11.3 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي ارتفاعا من 7.9 بالمئة كانت متوقعة قبل الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.

وطلبت القاهرة مساعدة مانحين ومقرضين دوليين بعدما ادت الاحتجاجات لانهيار السياحة والاستثمار الاجنبي وهما المصدران الرئيسيان للعملة الاجنبية.

وأدت الأزمة أيضا لتراجع ايرادات الحكومة من الضرائب في وقت تتزايد فيه الضغوط على الانفاق والتي تشمل مطالب بزيادة اجور موظفي الدولة وضغوطا لزيادة الدعم على السلع الأساسية.

وقال رضوان لرويترز بالهاتف "قد يتم التوقيع في أي وقت بين الآن والأحد" حيث من المقرر أن ينهي وفد من الصندوق يتفاوض بشأن الاتفاق زيارته إلى مصر يوم الأحد.

وأضاف أن مصر تعتزم الاقتراض من الخارج للمساهمة في تمويل عجز الميزانية. وقال "سندات ومنح من دول .. من الولايات المتحدة .. من البنك الدولي."

ويقول دبلوماسيون إن الحكومة المصرية المؤقتة لا تملك صلاحية اجراء اصلاحات مالية كبيرة وأكد رضوان أن صندوق النقد خفف من شروطه الصارمة المعتادة.   يتبع