بيان: هيئة البترول المصرية تحصل على قرض إسلامي بقيمة 265 مليون دولار

Wed Jan 9, 2013 10:57am GMT
 

القاهرة 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - وقعت الهيئة المصرية العامة للبترول اليوم الأربعاء اتفاق قرض إسلامي بقيمة 265 مليون دولار مع المؤسسة الدولية الاسلامية لتمويل التجارة يعد الشريحة الثانية في اتفاق إطاري بين الحكومة والمؤسسة.

وقال بيان للحكومة حصلت رويترز على نسخة منه إن الهيئة وقعت بشكل نهائي "ثاني اتفاقية مرابحة لعملية تمويل بقيمة 265 مليون دولار بين المؤسسة الدولية الاسلامية لتمويل التجارة عضو مجموعة البنك الاسلامي للتنمية والهيئة العامة للبترول."

وأضاف البيان أن هذا القرض يرفع قيمة التمويل المقدم من المؤسسة لهيئة البترول منذ أول اكتوبر تشرين الأول الماضي لنحو نصف مليار دولار.

ويمثل هذا المبلغ الشريحة الثانية من الاتفاقية الإطارية التي وقعت في يوليو تموز الماضي بين مصر والمؤسسة الدولية الاسلامية وهي واحدة من اتفاقيتين إطاريتين وقعهما الطرفان العام الماضي.

ونقل البيان عن المرسي حجازي وزير المالية المصري الذي حضر التوقيع قوله إن "التمويل الجديد جزء من اتفاقيات اطارية بقيمة (إجمالية) مليارين و200 مليون دولار وقعت عام 2012 بين الحكومة المصرية والمؤسسة الاسلاميةالدولية لتمويل التجارة وذلك بهدف المساهمة في توفير السلع الاساسية والاستراتيجية للمواطنين."

وذكر الوزير أن هناك مشاورات مع البنك الاسلامي للتوقيع علي عدد من الاتفاقيات الجديدة للحصول علي تمويل ميسر ومساعدات لتمويل مشروعات البنية التحتية.

وقال إن هذه التمويلات "تؤكد ثقة المؤسسات الدولية والاقليمية في سلامة الاقتصاد المصري وقدرة الحكومة علي الوفاء بالتزاماتها في المواعيد المحددة."

وأعرب وليد الوهيب الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة عن دعم المؤسسة لجهود الحكومة المصرية في تحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية وثقة مجموعة البنك الاسلامي في قدرة الاقتصاد المصري والحكومة علي الوفاء بالتزاماتهما المالية.

وأضاف الوهيب أن المؤسسة ترتبط حاليا مع مصر باتفاقيتين إطاريتين الأولى وقعت في مارس اذار الماضي بقيمة مليار و200 مليون دولار وهي تمويل ميسر لهيئتي البترول والسلع التموينية بقيمة 600 مليون دولار لكل منهما تصرف علي ثلاث شرائح بقيمة 200 مليون في العام.

وقال إن الاتفاقية الإطارية الثانية مع مصر وقعت في يوليو الماضي بقيمة مليار دولار. وأضاف أن هذا التمويل سيتاح "علي عدة شرائح ولمدة 12 شهرا لكل عملية وذلك لتمويل استيراد المنتجات البترولية والقمح والمواد الغذائية الأخرى."

وأوضح أنه بموجب هذه الاتفاقية تم تقديم 235 مليون دولار تمويلا لهيئة البترول في أكتوبر الماضي واليوم تتيح المؤسسة الشريحة الثانية بقيمة 265 مليون دولار. (إعداد أحمد لطفي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)