مقابلة-بنك زراعي مصري يدشن خدمات إسلامية للأفراد

Mon Feb 11, 2013 12:12pm GMT
 

من أحمد لطفي

القاهرة 11 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤول في بنك التنمية والائتمان الزراعي المملوك للحكومة المصرية اليوم الاثنين إن البنك دشن خدمات تجزئة مصرفية إسلامية للمرة الأولى هذا الشهر لتلبية الطلب المتزايد في ريف مصر على التمويل الإسلامي.

وقال عبد الرحمن الكفراوي رئيس قطاع المعاملات الإسلامية بالبنك في مقابلة مع رويترز "بدأنا طرح خدمات التجزئة المتوافقة مع الشريعة هذا الشهر بمحفظة 50 مليون جنيه قابلة للزيادة إلى 100 مليون" بحلول يونيو حزيران القادم بناء على حجم الطلب.

وأضاف أن البنك يقدم بالفعل خدمات التجزئة الإسلامية عبر 18 فرعا معظمها في القرى لتلبية طلب متزايد على الخدمات المتوافقة مع الشريعة موضحا أنه سيمنح التمويل بصيغ المرابحة والمشاركة.

وقال إن البنك الذي تأسس عام 1930 كان يقدم خدمات إسلامية محدودة جدا بدأها عام 1968 من خلال عشرة فروع.

وأضاف أنه نتيجة وجود طلب متوقع على الخدمات المتوافقة مع الشريعة قرر البنك توسيع خدماته فحصل عام 2012 على موافقة البنك المركزي على زيادة فروعه الإسلامية إلى 24 فرعا.

وبحسب الكفراوي افتتح البنك ثمانية أفرع إسلامية خلال 2012 ويستهدف افتتاح ستة أفرع أخرى هذا العام.

وقال إن البنك سيمنح التمويل الإسلامي في ستة مجالات هي شراء السلع المعمرة وتشطيب الوحدات السكنية وشراء المعدات ومستلزمات الإنتاج الزراعي وتأسيس العيادات والمعامل الطبية وتمويل المصروفات التعليمية.

وأسست الحكومة المصرية البنك تحت اسم بنك التسليف الزراعي عام 1930 برأسمال مليون جنيه لدعم المزارع المصري بعد الأزمة الاقتصادية العالمية وتغير اسمه إلى البنك الرئيسي للتنمية والائتمان الزراعي عام 1976.   يتبع