المركزي المصري يلغي مزادا للسندات بعد رفع سعر الفائدة الأسبوع الماضي

Mon Mar 25, 2013 4:04pm GMT
 

القاهرة 25 مارس آذار (رويترز) - قال مشاركون في السوق إن البنك المركزي المصري ألغى مزادا لسندات الخزانة لأجل ثلاث سنوات اليوم الإثنين لأن العوائد المطلوبة كانت مرتفعة للغاية بعد رفع أسعار الفائدة الأسبوع الماضي.

كان البنك المركزي قد أعلن عن مزاد لبيع سندات بقيمة 500 مليون جنيه مصري (73.5 مليون دولار). وسبق للبنك المركزي أن ألغى مزادات للسندات في بعض الأحيان.

وقال متعامل طلب عدم كشف هويته "الأسعار مرتفعة. العوائد بلغت 15 بالمئة أو أكثر في عروض الشراء." وعزا مشارك آخر في السوق إلغاء المزاد إلى نفس السبب.

وقال المتعامل "رفع البنك المركزي أسعار الفائدة ... هذا أعطى مؤشرا للسوق بأن أسعار الفائدة سترتفع وقد رأينا عوائد أذون الخزانة ترتفع أمس."

ورفع البنك المركزي أسعار الفائدة يوم الخميس الماضي بعد اجتماع للجنة السياسة النقدية في محاولة للحد من التضخم ووقف تراجع الجنيه المصري.

وأعلنت اللجنة زيادات بمقدار 50 نقطة أساس للفائدتين الرئيسيتين لترتفع فائدة الايداع لأجل ليلة إلى 9.75 بالمئة وفائدة الإقراض لأجل ليلة إلى 10.75 بالمئة.

وفي مزاد نظمه البنك أمس الأحد ارتفع متوسط العائد على أذون خزانة لأجل 91 يوما إلى 12.868 بالمئة من 12.471 بالمئة في المزاد السابق الذي جرى قبل أسبوع.

(الدولار = 6.7980 جنيه مصري)

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)