ارتفاع العائد على أذون خزانة مصرية في مزاد اليوم قبل احتجاجات

Thu Jun 27, 2013 4:20pm GMT
 

القاهرة 27 يونيو حزيران (رويترز) - ارتفع العائد على أذون خزانة مصرية في مزاد اليوم الخميس وخفض البنك المركزي الكميات التي عرضها للبيع مع قلق المستثمرين من احتجاجات ضخمة مزمعة في الأيام القادمة إضافة إلى الأوضاع المالية غير المستقرة في البلاد.

وأشار متعاملون إلى مخاوف من الاحتجاجات والقلق من إتساع عجز الميزانية ونقص في الوقود والنقد الأجنبي وهو ما دفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية للتراجع إلى أدنى مستوياته في عام هذا الشهر.

ويخطط المعارضون للرئيس محمد مرسي القيام بمسيرات إلى قصر الرئاسة يومي الجمعة والأحد للمطالبة باستقالته بعد عام من توليه السلطة.

وارتفع متوسط العائد على أذون خزانة لأجل 182 يوما بقيمة ملياري جنيه مصري (285 مليون دولار) إلى 14.824 بالمئة من 14.478 بالمئة في مزاد الأسبوع السابق. وكان البنك المركزي يخطط اصلا لبيع أذون بقيمة ثلاثة مليارات جنيه.

وصعد متوسط العائد على أذون خزانة لأجل 364 يوما بقيمة أربعة مليارات جنيه إلى 15.406 بالمئة من 14.906 بالمئة في مزاد الأسبوع الماضي وقال البنك المركزي انه تم بيع الكمية التي طرحها بالكامل.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع ارتفعت تكلفة التأمين على ديون مصر من مخاطر العجز عن السداد إلى مستويات قياسية في مبادلات الالتزام مقابل ضمان لخمس سنوات بحسب مؤسسة ماركت في ظل مخاوف من اضطرابات سياسية.

وقال محللون لدى كابيتال إيكونومكس في لندن في مذكرة نشرت أمس الأربعاء "تضررت الأسواق المالية في مصر بمشكلة ثلاثية الأبعاد تتمثل في زيادة التوترات السياسية وتنامي القلق حول الوضع المالي واستمرار الجمود في المفاوضات مع صندوق النقد الدولي.

"تقدر الأسواق الآن أن احتمالات عجز الحكومة عن سداد الديون في السنوات الخمس القادمة تبلغ 50 بالمئة."

(الدولار= 7.0153 جنيه مصري) (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)