عوائد أذون خزانة مصرية تنخفض أكثر من 100 نقطة أساس

Thu Sep 19, 2013 2:51pm GMT
 

القاهرة 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال البنك المركزي المصري إن عوائد أذون الخزانة لأجل 12 شهرا انخفضت أكثر من نقطة مئوية قبل قرار متوقع من لجنة السياسة النقدية بالبنك في وقت لاحق اليوم الخميس بخفض أسعار الفائدة.

وانخفض عائد الاذون لأجل 12 شهرا عن عائد أذون ستة أشهر مع تزايد الإقبال على أدوات الدين الأطول أجلا مع الاعتقاد بان العوائد ستتراجع.

وقال البنك المركزي إن متوسط العائد على أذون الخزانة لأجل 182 يوما انخفض إلى 10.599 بالمئة في مزاد اليوم الخميس من 11.300 بالمئة في مزاد الأسبوع الماضي بينما هبط متوسط العائد على الأذون التي يبلغ أجلها 364 يوما إلى 10.538 بالمئة من 11.539 بالمئة.

وقال متعاملون إن الانخفاض يرجع إلى عوامل محلية وإن قرار الاحتياطي الاتحادي الأمريكي الإبقاء على برنامج التحفيز النقدي الضخم لم يكن له أثر كبير.

وباع البنك ما قيمته 2.5 مليار جنيه مصري (360 مليون دولار) من الأذون لأجل 182 يوما وأربعة مليارات جنيه من الأذون لأجل 364 يوما وهي نفس المبالغ التي كان يسعى لجمعها.

وقال أحمد خير الدين المتعامل في أدوات الدخل الثابت "البنوك أكثر اهتماما بالأدوات الطويلة الأجل. فهي ترى أسعار الفائدة تتراجع."

وتوقع سبعة خبراء اقتصاديين من بين ثمانية استطلعت رويترز آراءهم أن يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة لأجل ليلة واحدة في اجتماعه اليوم الخميس. وتوقع أحد الاقتصاديين خفض الأسعار بمقدار 100 نقطة أساس بينما توقع أربعة آخرون خفضها 50 نقطة وتوقع اثنان خفضها 25 نقطة.

(الدولار = 6.8933 جنيه مصري)

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)