مقدمة 1-مصر تفوض بنوكا لترتيب أول إصدار لسندات دولية في 5 سنوات

Tue May 26, 2015 2:03pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

من أرشانا نارايانان

دبي 26 مايو أيار (رويترز) - فوضت مصر بنوكا لترتيب عودتها إلى سوق السندات الدولية بعد غياب لخمس سنوات وهو ما يشير إلى استعادة البلاد للاستقرار الاقتصادي والسياسي بعد انتفاضة 2011.

وأظهرت وثيقة من البنوك المرتبة للإصدار المزمع اليوم الثلاثاء إنه سيتم عقد اجتماعات مع المستثمرين لمناقشة طرح سندات سيادية مقومة بالدولار في دولة الإمارات العربية المتحدة ولندن والولايات المتحدة فيما بين يوم الخميس والثالث من يونيو حزيران.

ولم تحدد الوثيقة حجم الإصدار أو فترة استحقاق السندات لكن وزارة المالية المصرية قالت في وقت سابق إنها تعتزم إصدار سندات دولية بقيمة 1.5 مليار دولار.

وفوضت مصر الحاصلة على التصنيفات الائتمانية ‭‭‭‭B3‬‬‬‬ و‭‭‭‭B-‬‬‬‬ و‭‭‭‭B‬‬‬‬ من موديز وستاندرد آند بورز وفيتش على الترتيب كلا من بي.ان.بي باريبا وسيتي جروب وجيه.بي مورجان ومورجان ستانلي وناتكسيس لترتيب اللقاءات مع المستثمرين.

وبدأ النمو الاقتصادي في الارتفاع وتحسنت المالية العامة منذ أن تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي مقاليد الحكم العام الماضي وعين وزراء من الخبراء الذين بدأوا في إصلاح الاقتصاد وتحالف مع دول خليجية غنية للحصول على مساعدات وجذب استثمارات.

ومن المتوقع أن يجتذب إصدار السندات طلبا قويا من المستثمرين الراغبين في الاستفادة من التعافي في البلاد.

ويعكس السعر السوقي لاصدار مصر من السندات الدولارية الذي يستحق في عام 2020 لمصر هذه الرغبة المتوقعة من المستثمرين إذ يجري تداول الإصدار بعائد 4.21 بالمئة مقتربا من أدنى مستوى على الاطلاق عند 3.98 بالمئة الذى بلغه في ديسمبر كانون الأول انخفاضا من ذروته عند 11.09 بالمئة التي سجلها في يونيو حزيران 2013 عندما أدت الاضطرابات السياسية الداخلية إلى ابتعاد مصر عن السوق العالمية.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)