مقدمة 1-قفزة بعائد أذون الخزانة المصرية لأجل 91 و273 يوما

Sun Mar 20, 2016 1:07pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

القاهرة 20 مارس آذار (رويترز) - أظهرت بيانات لوزارة المالية المصرية قفزة كبيرة بعائد أذون الخزانة لأجل ثلاثة وتسعة أشهر في عطاء اليوم الأحد وذلك بعدما رفع البنك المركزي المصري أسعار الفائدة 150 نقطة أساس يوم الخميس متجاوزا التوقعات.

كانت لجنة السياسة النقدية التابعة للبنك رفعت سعر الإيداع لأجل ليلة إلى 10.75 بالمئة من 9.25 بالمئة وسعر الإقراض لأجل ليلة إلى 11.75 بالمئة من 10.25 بالمئة.

وارتفع متوسط عائد الأذون المصرية لأجل 91 يوما إلى 13.061 بالمئة مقارنة مع 11.591 بالمئة في العطاء السابق يوم 13 مارس آذار. وزاد عائد الأذون لأجل 273 يوما إلى 13.987 بالمئة من 12.478 بالمئة في العطاء المماثل يوم 13 مارس آذار.

تأتي القفزة إثر زيادات مماثلة الأسبوع الماضي في عوائد سندات الخزانة لأجل خمس وعشر سنوات يوم الاثنين وأذون عام وستة أشهر يوم الخميس.

وفي الأسبوع الماضي طرحت البنوك المملوكة للدولة خيارات للتحوط في العملة بهدف جذب المستثمرين الأجانب إلى إصدارت الخزانة المصرية.

كان البنك المركزي المصري خفض قيمة الجنيه يوم الاثنين وقال إنه سيتحرك صوب نظام أكثر مرونة لسعر الصرف في مسعى لإعادة التوازن إلى الأسواق وتخفيف نقص العملة الصعبة الذي يخنق أنشطة الشركات ويعصف بالثقة.

ويعتمد أكبر بلد عربي من حيث عدد السكان اعتمادا كثيفا على الواردات ويواجه نقصا في الدولار منذ انتفاضة 2011 وما أعقبها من قلاقل أدت إلى عزوف السياح والمستثمرين الأجانب المصدرين الرئيسيين للعملة الصعبة.

وتراجعت الاحتياطيات الأجنبية لمصر أكثر من النصف إلى 16.5 مليار دولار في فبراير شباط من حوالي 36 مليار دولار في 2011. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)