تراجع عائد أذون الخزانة المصرية وسط سيولة بسبب حلول استحقاقات

Thu Oct 3, 2013 1:24pm GMT
 

القاهرة 3 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال البنك المركزي المصري إن عوائد أذون الخزانة لأجل 12 شهرا تراجعت في عطاء اليوم الخميس متأثرة بحلول أجل استحقاقات أعلى من المعتاد وهو ما وفر سيولة كبيرة للبنوك.

وباع البنك المركزي ما قيمته 2.5 مليار جنيه مصري (636 مليون دولار) من أذون الخزانة لأجل 182 يوما وأربعة مليارات جنيه من أذون لأجل 364 يوما ليجمع المبلغ الذي أراده.

وقال أحمد خير الدين المتعامل في أدوات الدخل الثابت "حدث ضغط من استحقاقات كبيرة لأذون وسندات خزانة قيمتها 24 مليار جنيه مقابل إصدارات حجمها الإجمالي 16.5 مليار هذا الأسبوع."

وتراجع متوسط العائد على أذون الخزانة لأجل 182 يوما إلى 11.107 بالمئة من 11.308 بالمئة في عطاء الأسبوع الماضي وهبط عائد الأذون لأجل 364 يوما إلى 11.294 بالمئة من 11.667 بالمئة.

(الدولار = 6.8912 جنيه مصري) (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)