مقدمة 1-مصر تلغي إصدار سندات لأجل 5 سنوات وعائد سندات 10 سنوات يقفز

Mon Feb 29, 2016 3:50pm GMT
 

(لإضافة سياق ومقتبسات وخلفية)

القاهرة 29 فبراير شباط (رويترز) - ألغت مصر إصدار سندات خزانة لأجل خمس سنوات كان مقررا اليوم الاثنين في أول إلغاء من نوعه منذ أغسطس آب 2014 فيما قال مصرفيون إنه إشارة إلى السوق بأن وزارة المالية لن تدع العائدات ترتفع كثيرا.

ويقول المصرفيون إن البنوك المملوكة للدولة كانت تضعف العائدات في العطاءات للحيلولة دون ارتفاع تكاليف الاقتراض الحكومي لكن العوائد قفزت في العطاءات الثلاثة الأخيرة.

وقفز متوسط العائد على سندات لأجل عشر سنوات أكثر من 21 نقطة أساس إلى 15.999 بالمئة اليوم من 15.788 بالمئة في العطاء السابق يوم 15 فبراير شباط حسبما ذكرت وزارة المالية مما يشير إلى توقعات برفع سعر الفائدة الشهر القادم.

وقال مصرفي لرويترز "يحاولون إرسال إشارة إلى السوق بأنهم لن يدعوا العوائد تتجاوز الحد. إذا رأوا عوائد أعلى من اللازم فلن يقبلوا وهكذا ستكون العوائد أقل في العطاء القادم."

وتجتمع لجنة السياسة النقدية التابعة للبنك المركزي المصري يوم 17 مارس آذار. وأبقت اللجنة أسعار الفائدة الرئيسية دون تغيير في اجتماعها السابق يوم 28 يناير كانون الثاني. وسبق أن رفعت الفائدة 50 نقطة أساس في 24 ديسمبر كانون الأول لكن هذا لم يحفز على صعود في عوائد إصدارات الخزانة الحكومية.

ويقول المصرفيون إن رفع الفائدة بدأ ينتقل إلى سوق السندات في ظل عجز البنوك الحكومية أو عدم رغبتها في عرض عوائد منخفضة.

تأتي قفزة اليوم إثر زيادات كبيرة في عوائد أذون الخزانة المصرية لأجل ثلاثة وتسعة أشهر أمس الأحد وفي عوائد الأذون لأجل ستة أشهر وعام يوم الخميس. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)