19 أيلول سبتمبر 2016 / 09:47 / منذ عام واحد

مقدمة 3-مسؤول: مصر تبدأ التفاوض مع الصين الأسبوع المقبل لاقتراض ملياري دولار

(لإضافة تصريحات لوزيرة التعاون الدولي)

القاهرة 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال نائب وزير المالية المصري لشؤون الخزانة محمد معيط اليوم الاثنين إن بلاده ستبدأ مفاوضات مع الصين خلال الأسبوع المقبل للحصول على قرض تبلغ قيمته ملياري دولار.

جاءت تصريحات معيط للصحفيين على هامش مؤتمر يورومني المنعقد في القاهرة بعدما قال نائب وزير المالية المصري للسياسات المالية أحمد كوجك لرويترز في وقت سابق اليوم إن بلاده تجري مفاوضات مع الصين للحصول على تمويل بملياري دولار لكنه لم يذكر تفاصيل مكتفيا بالقول إن ”جميع التفاصيل مع البنك المركزي.“

كان صندوق النقد الدولي قال يوم الخميس الماضي إنه أجرى ”مناقشات مثمرة جدا“ مع السلطات في الصين والمملكة العربية السعودية بخصوص إسهامهما في التمويل الثنائي الإضافي الذي تحتاجه مصر ويتراوح بين خمسة مليارات وستة مليارات دولار.

وطلب صندوق النقد التمويل الثنائي في إطار اتفاقه المبدئي الشهر الماضي مع الحكومة المصرية على إقراضها 12 مليار دولار على ثلاث سنوات لدعم برنامجها الاقتصادي الذي تستهدف تمويله بنحو 21 مليار دولار على مدى ثلاثة أعوام.

في الوقت نفسه نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن وزيرة التعاون الدولي المصرية سحر نصر قولها اليوم إن بلادها تتفاوض مع الصين على اقتراض أربعة مليارات دولار.

وقالت الوزيرة إن مليار دولار من هذا القرض ستستخدم لدعم الاحتياطي النقدي بينما ستخصص المليارات الثلاثة الأخرى لمشروعات تنموية أغلبها في قطاع الكهرباء.

كان كوجك قال في وقت سابق اليوم إن بلاده ستقدم طلب الحصول على 12 مليار دولار من صندوق النقد إلى إدارة الصندوق الشهر المقبل. وكانت التوقعات تشير إلى تقديم مصر طلب الحصول على القرض في الشهر الحالي.

وقال ”سنحصل على الشريحة الأولى بنحو 2.5 مليار دولار بعد موافقة إدارة الصندوق بأيام.“

وتكافح مصر شديدة الاعتماد على الواردات لإنعاش اقتصادها منذ انتفاضة 2011 التي أعقبتها قلاقل أدت إلى عزوف المستثمرين الأجانب والسياح المصدرين الرئيسيين للعملة الصعبة بجانب انخفاض إيرادات قناة السويس وتحويلات المصريين العاملين في الخارج.

وسعت مصر بعد الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك في 2011 إلى الاقتراض من صندوق النقد وكانت على وشك إبرام اتفاق إبان حكم المجلس العسكري بقيمة 3.2 مليار دولار.

لكن ذلك الاتفاق لم ير النور نظرا لانتقال الحكم في منتصف 2012 إلى الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين والذي سعت حكومته لاحقا لاقتراض 4.5 مليار دولار من صندوق النقد. ولم يكتمل ذلك الاتفاق أيضا عقب عزل مرسي في منتصف 2013. (تغطية صحفية عبد الرحمن عادل - إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below