10 شباط فبراير 2011 / 11:39 / بعد 7 أعوام

تأثير الاحتجاجات على البورصة المصرية

القاهرة 10 فبراير شباط (رويترز) - عقب تفجر الاحتجاجات الشعبية المناهضة لحكم الرئيس المصري حسني مبارك في 25 يناير كانون الثاني فقدت المصرية المصرية نحو 70 مليار جنيه مصري (12 مليار دولار) في جلستين فقط قبل تعليق التداول.

ومن المقرر عودة البورصة للتداول يوم الأحد المقبل بعد توقف استمر اسبوعين وذلك رغم استمرار الاضطرابات.

وفيما يلي تسلسل زمني للأحداث التي تشهدها مصر وتأثيرها على البورصة:

- 25 يناير : عطلة بالبورصة المصرية بمناسبة عيد الشرطة.

- 25 يناير : اندلاع احتجاجات مناهضة للحكومة في انحاء مصر تبدأ فيما يعبر المتظاهرون عن غضبهم والشكوى من الفقر والقمع.

- 26 يناير : فقد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‭.EGX30‬‏ أكثر من ستة بالمئة إلى 6310 نقاط مسجلا أكبر هبوط في 14 شهرا منذ مايو ايار وأدنى مستوى في خمسة أشهر فيما هبط المؤشر الثانوي ‭.EGX70‬‏ أكثر من عشرة بالمئة إلى 635 نقطة بعد يوم من احتجاجات مناهضة للحكومة لم يسبق لها مثيل هزت البلاد.

- 27 يناير : المؤشر الرئيسي يفقد أكثر من خمسة بالمئة في بداية الجلسة.

- 27 يناير : أوقفت البورصة المصرية التداول لمدة 45 دقيقة بعدما شهدت الأسهم انخفاضا حادا.

- 27 يناير : أظهرت بيانات لمؤسسة ماركت أن مبادلات الالتزم مقابل ضمان لأجل خمس سنوات الخاصة بديون مصر قفزت 46 نقطة أساس مع تصاعد الاضطرابات السياسية في البلاد.

- 27 يناير : هوي المؤشر الرئيسي ‭.EGX30‬‏ للبورصة 10.5 بالمئة ليغلق على 5646 نقطة في ثاني أكبر انخفاض في تاريخه بعد أن هوي في السابع من أكتوبر تشرين الأول 2008 نحو 16.5 بالمئة فيما فقد المؤشر الثانوي ‭.EGX70‬‏ 15.4 بالمئة إلى 537 نقطة .

- 27 يناير : بلغت خسائر المؤشر الرئيسي في جلستي 26 و27 يناير الماضيين إلى اكثر من 16 بالمئة بينما تصل خسائر المؤشر الثانوي إلى أكثر من 25 بالمئة بعد تفجر احتجاجات المصريين على بقاء مبارك في الحكم.

- 27 يناير : عصفت الاحتجاجات الشعبيية بالبورصة المصرية وأفقدتها نحو 70 مليار جنيه في جلستين فقط.

- 27 يناير : بلغ صافي تعاملات الأجانب بالبورصة خلال 26 و27 يناير نحو 58 مليون جنيه مبيعات بينما بلغت أكثر من 300 مليون جنيه مبيعات من بداية عام 2011 .

- 27 يناير : قالت مؤسسة فيتش للتصنيفات الائتمانية إن من السابق لأوانه تغيير توقعاتها الاقتصادية أو تصنيفها الائتماني لمصر في ضوء الاحتجاجات المطالبة بتنحي الرئيس.

- 27 يناير :هبطت العملة المصرية إلى أدنى مستوى في ست سنوات لتصل إلى 5.85 جنيه مقابل الدولار.

- 28 يناير : مبارك يأمر قوات الجيش والدبابات بالنزول الى الشارع مع تفاقم الاحتجاجات. ومقتل 24 شخصا على الاقل واصابة أكثر من 1000 في اشتباكات مع الشرطة في القاهرة والسويس والاسكندرية.

- 28 يناير : اتش.اس.بي.سي يرفع توصيته للأسهم المصرية إلى محايد من توصية بخفض الوزن النسبي في محافظ المستثمرين.

- 29 يناير :دعا محللون ومتعاملون إلى وقف التداول بالبورصة المصرية إلى أن تتضح الصورة.

- 29 يناير : البورصة المصرية تقرر إيقاف التداولات على أن تتابع الموقف يوم بيوم لتحديد الموعد المناسب للعودة للعمل.

- 29 يناير : البنك المركزي يقرر إغلاق البنوك بمصر على أن يتابع الموقف يوم بيوم لتحديد الموعد المناسب للعودة للعمل.

- 29 يناير : الرئيس المصري يعين عمر سليمان نائبا له.

- 31 يناير : قالت موديز انفستور سرفيس إن التوقعات بشأن مصر صارت أكثر غموضا وذلك بعدما خفضت المؤسسة تصنيف السندات الحكومية المصرية إلى (Ba2) من (Ba1) وغيرت توقعاتها للتصنيف إلى سلبية من مستقرة.

- 31 يناير : تعاونت حكومات أجنبية وشركات للطيران والسياحة لنقل مواطنيها جوا من مصر حيث يواصل محتجون حملتهم للإطاحة بالرئيس حسني مبارك.

- 31 يناير : الرئيس المصري يعين حكومة جديدة برئاسة أحمد شفيق.

- أول فبراير شباط : أعرب خبراء ومتعاملون في السوق المصرية عن تفاؤل حذر تجاه تشكيل الحكومة الجديدة التي عينها الرئيس حسني مبارك .

- أول فبراير : قال بنك الاستثمار اتش.اس.بي.سي إن التطورات الأخيرة في مصر كانت "بناءة" بما يكفي لاعتبار سعر الأسهم المصرية مغريا ورفع تصنيفها إلى توصية بزيادة الوزن النسبي في محافظ المستثمرين.

- أول فبراير : في محاولة لتطمين الأسواق قال البنك المركزي إنه سيواصل دفع الفائدة على أذون خزانة مستحقة بقيمة أربعة مليارات جنيه مصري لم يستطع سدادها بسبب إغلاق البنوك.

- أول فبراير : قال قطب الاتصالات المصري نجيب ساويرس إنه لا يتوقع أن يكون للاحتجاجات السياسية في مصر تأثير كبير على أعماله وقال إنها لن تعرقل البيع المزمع لأصول إلى فيمبلكوم.

- أول فبراير : مئات الاف المصريين يتدفقون على ميدان التحرير في القاهرة للدعوة الى انهاء حكم مبارك. وفي كلمة يذيعها التلفزيون يقول مبارك انه لن يغادر مصر ويتعهد بتنفيذ اصلاحات تشمل مكافحة الفساد.

- 2 فبراير : دعا محللون ماليون إلى ضرورة تعليق العمل ببعض الأدوات الاستثمارية بالبورصة المصرية بشكل مؤقت عند استئناف التداول فيها بعد توقف طويل وذلك للحد من الخسائر المتوقعة ولاعادة الهدوء إلى السوق.

- 2 فبراير : يطالب المحللون بعدة إجراءات تتمثل في تقليل زمن التداول وإلغاء نظام الشراء والبيع في ذات الجلسة وتقليل القيود على شركات السمسرة في الفترة لمنح الثقة للمستثمرين.

- 2 فبراير : البنك المركزي يقول انه تقرر فتح عدد من فروع البنوك لمدة ثلاثة ساعات في 6 فبراير.

- 2 فبراير : تراجعت مبادلات الالتزام مقابل ضمان الخاصة بديون مصر لخمس سنوات 69 نقطة أساس وفقا لمؤسسة ماركت .

- 3 فبراير : خفضت فيتش ريتنجز تصنيفها لديون مصر طويلة الأجل بالعملة الصعبة إلى (BB) من (+BB) وتصنيفها لديونها طويلة الأجل بالعملة المحلية إلى (+BB) من (-BBB)وخفضت الوكالة سقف تصنيف البلد إلى (BB) بينما أعادت التأكيد على تصنيفها لديون مصر قصيرة الأجل بالعملة الصعبة والبالغ (B).

- 5 فبراير :قال تقرير أصدره كريدي أجريكول سي.اي.بي ان الازمة المصرية الراهنة تكلف البلاد ما لا يقل عن 310 ملايين دولار يوميا وان قطاع السياحة سيكون أكثر قطاعات الاقتصاد تضررا جراء الازمة.

- 6 فبراير : استأنفت كثير من الشركات البنوك في مصر أعمالها الأحد الماضي للمرة الأولى بعد توقف دام أسبوعا بسبب الاضطرابات السياسية التي تجتاح البلاد.

- 6 فبراير :أغلق الجنيه عند 5.9300 جنيه للدولار وهو أدنى مستوى إقفال منذ يناير كانون الثاني 2005 .

- 7 فبراير : قالت البورصة المصرية إنها ستستأنف العمل الأحد 13 فبراير بعد اسبوعين من تعليق التداول.

- 7 فبراير : قال محللون ماليون إن من المتوقع أن تواجه أسهم شركات أحمد عز الأمين السابق للتنظيم في الحزب الوطني الحاكم وشركة بالم هيلز التي يملك أحمد المغربي وزير الاسكان السابق حصة بها مصاعب في البورصة المصرية لدى عودتها للتداول إلا أنهم أكدوا في نفس الوقت على قوة المركز المالي لتلك الشركات.

- 8 فبراير : قالت هيئة الرقابة المالية بمصر إنها قررت تقليص ساعات التداول بالبورصة المصرية إلى ثلاث ساعات وتعليق العمل بنظام(T+0) لآليات البيع والشراء ووقف العمل بالجلسة الاستكشافية واستمرار العمل بالحدود السعرية على الأسهم المقيدة بالبورصة المعمول بها حاليا مع استحداث حد سعري جديد على مؤشر اي.جي.اكس 100 .

- 9 فبراير : قال محللون في شركة كيفي برويت اند وودز إن بنك سوسيتيه جنرال الفرنسي قد يتكبد خسائر تصل إلى 100 مليون يورو من أعماله في مصر في ظل تأثر اقتصاد البلاد بالاحتجاجات المستمرة.

- 10 فبراير : قال مسؤول أمريكي إن حكومة الرئيس باراك أوباما تراقب عن كثب التأثيرات الاقتصادية الناجمة عن االأزمة السياسية في مصر وتعتقد أن التقدم تجاه الإصلاحات الديمقراطية سيسهم في إنهاء عدم الاستقرار الاقتصادي.

- 10 فبراير : قال متعاملون إن الجنيه المصري تراجع اليوم الخميس لكن كثيرا من البنوك تحجم عن شراء الدولار بكميات كبيرة بعد تدخل البنك المركزي يوم الثلاثاء.

( الدولار = 5.88 جنيه مصري)

أ ب - ن ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below