المركزي المصري: لم نتدخل في سوق الصرف منذ ابريل

Thu Jun 9, 2011 1:29pm GMT
 

(لاضافة اقتباسات وتفاصيل وخلفية)

من كارولين كون

لشبونة 9 يونيو حزيران (رويترز) - قال نائب محافظ البنك المركزي المصري اليوم الخميس إن البنك لم يتدخل في سوق الصرف الاجنبي منذ مطلع فبراير شباط وإن من المرجح أن تخف وطأة التراجع الحاد في الاحتياطيات الاجنبية للبلاد.

وأبلغ هشام رامز مؤتمرا صحفيا على هامش الاجتماع السنوي للبنك الافريقي للتنمية أن البنك المركزي تدخل بعد فترة قصيرة من اعادة فتح السوق في مطلع فبراير عقب الاطاحة بالرئيس حسني مبارك.

وقال "لم نتدخل منذ ذلك اليوم."

وشهد الجنيه المصري الخاضع لنظام التعويم المحكوم استقرارا نسبيا في أعقاب الثورة المصرية لكن محللين قالوا إن البنك المركزي يدعمه.

وبحسب تقديرات المحللين انفق البنك 15 مليار دولار لدعم الجنيه منذ يناير كانون الثاني.

وتراجعت الاحتياطيات الاجنبية تسعة مليارات دولار هذا العام لكن رامز قال إن هذا نتيجة انهيار ايرادات قطاعي السياحة والتصدير.

وانخفضت الاحتياطيات 800 ألف دولار فقط في مايو ايار مقارنة مع ابريل نيسان لتبلغ 27.23 مليار دولار.   يتبع