29 كانون الأول ديسمبر 2011 / 14:02 / بعد 6 أعوام

أهم محطات البورصة المصرية في 2011

القاهرة 29 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - مرت البورصة المصرية بأصعب عام في تاريخها منذ التأسيس في عام 1883 ومرت بعدد من الأحداث التي لا تتكرر كثيرا في تاريخ الشعوب من انتفاضة شعبية أطاحت بنظام الرئيس حسني مبارك عن الحكم بعد 30 عاما إلى أعمال العنف والانفلات الأمني في الشوارع وفرار السياح والمستثمرين الأجانب.

وفيما يلي موجز لأهم محطات البورصة المصرية وأهم الأحداث التي أثرت على أدائها منذ نهاية عام 2010 وحتى أواخر 2011 حسب الترتيب الزمني للأحداث:

30 ديسمبر كانون الأول 2010 :

- أنهى المؤشر الرئيسي للبورصة ‭.EGX30‬‏ عام 2010 مرتفعا نحو 15 بالمئة وارتفع مؤشر ‭.EGX70‬‏ الأوسع نطاقا نحو 12 بالمئة.

- تعاملات الأجانب تسجل أعلى مستوى في البورصة المصرية بصافي شراء 8.4 مليار جنيه.

25 يناير كانون الثاني 2011 :

- عطلة بالبورصة المصرية للاحتفالات بعيد الشرطة.

- اندلاع احتجاجات مناهضة للحكومة في انحاء مصر.

26 يناير:

- المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‭.EGX30‬‏ يهوي أكثر من ستة بالمئة إلى أدنى مستوى في خمسة أشهر فيما يهبط المؤشر الثانوي ‭.EGX70‬‏ أكثر من عشرة بالمئة بعد يوم من احتجاجات مناهضة للحكومة لم يسبق لها مثيل هزت البلاد.

27 يناير:

- المؤشر الرئيسي ‭.EGX30‬‏ يفقد 10.5 بالمئة في ثاني أكبر انخفاض في تاريخه والمؤشر الثانوي ‭.EGX70‬‏ يفقد 15.4 بالمئة.

- خسائر المؤشر الرئيسي في جلستي 26 و27 يناير تتجاوز 16 بالمئة بينما تصل خسائر المؤشر الثانوي إلى أكثر من 25 بالمئة بعد تفجر الاحتجاجات الشعبية.

- خسائر البورصة في الجلستين تصل إلى نحو 70 مليار جنيه (11.63 مليار دولار).

- آخر جلسة تعامل للبورصة قبل وقف التداول مع تفجر الاحتجاجات العارمة في 28 يناير.

29 يناير :

- البورصة المصرية تقرر إيقاف التداول والبنك المركزي يقرر وقف العمل في البنوك مع متابعة الموقف يوما بيوم لتحديد الموعد المناسب للعودة للعمل.

6 فبراير:

- كثير من الشركات والبنوك في مصر تستأنف أعمالها للمرة الأولى بعد توقف دام أسبوعا بسبب الاضطرابات السياسية.

8 فبراير:

- هيئة الرقابة المالية بمصر تقرر تقليص ساعات التداول بالبورصة المصرية إلى ثلاث ساعات وتعليق العمل بنظام(T+0) لآليات البيع والشراء ووقف العمل بالجلسة الاستكشافية.

11 فبراير:

- الرئيس حسني مبارك يتنحى عن الحكم بعد موجة احتجاجات شعبية عارمة.

20 فبراير:

- حوالي 100 مستثمر ينظمون احتجاجا أمام المقر الرئيسي للبورصة المصرية مطالبين باستمرار وقف التداول لحين استقرار الأوضاع بالبلاد وبإلغاء العمليات المنفذة خلال اليومين اللذين أعقبا اندلاع ثورة 25 يناير.

28 فبراير:

- النائب العام يأمر بمنع الرئيس السابق مبارك وعائلته من السفر والتحفظ على أموالهم.

21 مارس :

- رئيس مجلس الوزراء المصري يقبل استقالة رئيس البورصة ويعين محمد عبد السلام بدلا منه لمدة ستة أشهر.

- رئيس مجلس الوزراء المصري يقرر عودة التداول بالبورصة المصرية في 23 مارس.

23 مارس :

- البورصة المصرية تستأنف التداول عقب توقف استمر 38 جلسة والمؤشر الرئيسي يهوي 8.9 بالمئة.

4 مايو ايار:

- رئيس الهيئة العامة للاستثمار في مصر يقول إن الاستثمار الأجنبي تراجع بمقدار 400 مليون دولار في الربع الأول من العام الحالي بسبب الاثار السلبية للاضطرابات السياسية على ثقة المستثمرين.

3 أغسطس اب :

- مبارك يمثل امام محكمة بتهمة قتل متظاهرين تصل عقوبتها في حال ادانته الى الاعدام.

- البورصة تسجل أدنى قيم تداول منذ سبع سنوات بنحو 239 مليون جنيه تزامنا مع بدء محاكمة مبارك.

5 أغسطس :

- الولايات المتحدة تفقد تصنيفها الائتماني الممتاز ‭AAA‬ من قبل مؤسسة التصنيف الائتماني ستاندرد اند بورز في تعديل غير مسبوق لوضع أكبر اقتصاد في العالم.

7 أغسطس :

- المؤشر الرئيسي يهبط 4.2 بالمئة تأثرا بهبوط الاسهم العالمية عقب خفض التصنيف الائتماني للولايات المتحدة.

21 سبتمبر أيلول:

- رئيس الوزراء عصام شرف يصدر قرارا بتعيين محمد عمران رئيسا للبورصة المصرية خلفا لمحمد عبد السلام.

18 أكتوبر:

- ستاندرد اند بورز تخفض تصنيفها الائتماني لمصر معللة ذلك بتنامي المخاطر التي تهدد استقرار الاقتصاد الكلي في ظل المرحلة الانتقالية الحالية.

10 نوفمبر:

- الجنيه المصري يهبط لأدنى مستوى له في سبع سنوات تقريبا أمام الدولار الأمريكي.

19 نوفمبر:

-اندلاع اشتباكات بين محتجين وقوات من الشرطة في القاهرة ومدينتين أخريين في مصر مما أسفر عن مقتل العشرات على الأقل وإصابة أكثر من ألف شخص.

20 نوفمبر:

- العائد على أذون الخزانة المصرية يرتفع لأعلى مستوى منذ الأزمة الاقتصادية العالمية في 2008.

21 نوفمبر:

- تكلفة التأمين على ديون مصر لخمس سنوات من خطر التخلف عن السداد تقفز 60 نقطة أساس مسجلة أعلى مستوياتها في عامين ونصف مع دخول اشتباكات عنيفة بين محتجين والسلطات في القاهرة يومها الثالث.

24 نوفمبر:

- وكالة ستاندرد آند بورز تخفض تصنيفها لمصر للمرة الثانية قائلة إن ”الوضع السياسي والاقتصادي الضعيف“ يزداد سوءا.

28 نوفمبر:

- بداية المرحلة الأولى من انتخابات مجلس الشعب في مصر.

14 -15 ديسمبر:

- الجولة الثانية من الانتخابات في تسع محافظات أخرى منها بني سويف والاسماعيلية والسويس وسوهاج. وجرت جولة الإعادة في 21-22 ديسمبر.

16 ديسمبر:

- اشتباكات بين محتجين وقوات من الجيش في القاهرة أمام مقر مجلس الوزراء مما يسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

18 ديسمبر:

- المؤشر الرئيسي يخسر أكثر من 3.5 بالمئة وسط هبوط شبه جماعي للأسهم.

21 ديسمبر:

- خفضت مؤسسة موديز تصنيفها الائتماني للسندات الحكومية المصرية درجة واحدة إلى ‭B2‬ من ‭B1‬ وعزت ذلك إلى اضطراب الوضع السياسي في البلاد وتأثيره السلبي على ثقة المستثمرين.

26 ديسمبر:

- بورصة مصر تواصل تواصل تسجيل أدني قيمة تداولات منذ ديسمبر كانون الأول 2004 عند 87.4 مليون جنيه.

29 ديسمبر:

- المؤشر الرئيسي ينهي آخر جلسات العام مرتفعا 1.0 بالمئة عند مستوى 3622.35 نقطة.

- المؤشر الرئيسي يخسر 49.3 بالمئة خلال 2011.

- بلغ صافي تعاملات الأجانب خلال العام نحو 2.1 مليار جنيه مبيعات.

- الأسهم المصرية تنهي عام 2001 بخسارة 194.4 مليار جنيه من قيمتها السوقية.

(الدولار = 6.03 جنيه مصري)

أ ب - ن ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below