رئيس شعبة الصرافة في مصر: لا يوجد طلب على الدولار والكل يترقب الأحداث

Tue Jul 2, 2013 1:55pm GMT
 

القاهرة 2 يوليو تموز (رويترز) - قال رئيس شعبة الصرافة باتحاد الغرف التجارية في مصر محمد الأبيض اليوم الثلاثاء إنه ليس هناك طلب على الدولار في مكاتب الصرافة وسط حالة الترقب للتطورات السياسية المتلاحقة.

وقال الأبيض في اتصال هاتفي مع رويترز "الحياة متوقفة... لا يوجد أي طلب على الدولار ولا توجد أي تعاملات مؤثرة. الأغلبية العظمى من شركات الصرافة شبه مغلقة منذ يوم الأحد."

وخرج ملايين المصريين الي الشوارع يومي الاحد والاثنين في احتجاجات ضد الرئيس مرسي وجماعة الاخوان المسلمين التي ينتمي اليها للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة.

ووجه الجيش المصري إنذارا فعليا الي الرئيس الاسلامي محمد مرسي أمس الاثنين ليقبل تقاسم السلطة وأمهل الساسة المتنافسين 48 ساعة للتوصل إلى تسوية وإلا فرض الجيش من جانبه خارطة طريق للبلاد.

وفي جولة لمراسل رويترز بوسط القاهرة كانت خمسة مكاتب صرافة مغلقة.

وقال الأبيض "الناس متوقفة عن العمل ومستنية تشوف ايه اللي حيحصل."

وأضاف أن سعر الدولار لم يتغير منذ الخميس الماضي وهو 7.01-7.03 جنيه للدولار.

ويتعرض الجنيه لضغوط بسبب مشاكل تعوق الاقتصاد في أعقاب الثورة المصرية في 2011 وفقد أكثر من 11 بالمئة من قيمته منذ اواخر ديسمبر كانون الأول.

ويقول محللون إن الاحتجاجات الحاشدة قد تشكل مزيدا من الضغوط على العملة المصرية.   يتبع