الجنيه المصري مستقر للعطاء الرابع ويتحسن في السوق السوداء

Sun Feb 8, 2015 12:17pm GMT
 

القاهرة 8 فبراير شباط (رويترز) - استقر الجنيه المصري عند 7.53 جنيه للدولار في عطاء البنك المركزي اليوم الأحد دون تغيير للعطاء الرابع على التوالي بعد تراجع بدأ منتصف يناير كانون الثاني بينما تحسن في السوق السوداء.

وسمح البنك المركزي بإضعاف سعر الصرف الرسمي منذ 18 يناير كانون الثاني في مسعى للقضاء على السوق السوداء. والتغيير جزء من إصلاحات اقتصادية لتعزيز التعافي الاقتصادي الناشئ وتحسين صورة مصر قبيل مؤتمر استثماري يعقد في مارس آذار تعول عليه الحكومة لجذب الاستثمار الأجنبي.

وقال البنك المركزي إنه عرض 40 مليون دولار اليوم وباع 38.4 مليون دولار حيث بلغ أقل سعر مقبول 7.5301 جنيه دون تغيير عن سعر يوم الخميس.

وتتحدد أسعار تداول الدولار المسموح للبنوك بها على أساس نتائج عطاءات البنك المركزي مما يعطي البنك سيطرة فعلية على سعر الصرف الرسمي.

ومن غير الواضح ما إذا كان البنك المركزي سيسمح بمزيد من الانخفاض في سعر الجنيه.

ومازالت السوق السوداء نشطة لكن الجنيه تحسن فيها لتتقلص الفجوة بين السعرين الرسمي وغير الرسمي في الأيام الأخيرة.

وقال متعامل في السوق غير الرسمية إن سعر الدولار بلغ 7.74 جنيه اليوم مقارنة مع 7.90 يوم الخميس.

وإلى جانب السماح للجنيه بالانخفاض أعطى البنك المركزي الإذن للبنوك أواخر الشهر الماضي لتوسيع نطاق سعر الدولار المسوح به حول السعر الرسمي وفرض سقفا على الودائع الدولارية. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)