الجنيه المصري يستقر في السوق الرسمية والسوداء

Sun Jun 7, 2015 11:20am GMT
 

القاهرة 7 يونيو حزيران (رويترز) - أبقى البنك المركزي المصري سعر صرف الجنيه دون تغيير عند 7.53 جنيه للدولار في عطاء بيع العملة الصعبة اليوم الأحد حيث طرح مئة مليون دولار في زيادة كبيرة عن المبلغ الذي يباع عادة.

وقال مصدر مصرفي إن الكمية المعروضة تستهدف تغطية الطلبات القائمة غير المنفذة لاستيراد سلع استراتيجية تشمل المواد الغذائية الرئيسية والادوية.

وحافظ البنك المركزي على سعر الصرف الرسمي مستقرا على مدى أربعة أشهر بعد أن سمح للجنيه بالانخفاض في بداية عام 2015. وساعدت الخطوة وإجراءات أخرى على تقليص نشاط السوق السوداء.

وقال البنك إنه باع 98.6 مليون دولار وبلغ أقل سعر مقبول 7.5301 جنيه للدولار دون تغير عن العطاء السابق يوم الخميس.

وقال متعاملان إن سعر الجنيه أمام الدولار لم يتغير تقريبا وبلغ 7.67-7.68 جنيه للدولار في السوق السوداء مقارنة مع 7.68 جنيه يوم الخميس. وقال ثالث إن الجنيه ارتفع قليلا إلى 7.63 جنيه مقابل الدولار.

ويقول متعاملون في السوق السوداء إن النشاط شهد تراجعا حادا بسبب حملة البنك المركزي لتحجيم السوق الموازية والتي شملت فرض سقف على الإيداع بالدولار في البنوك في فبراير شباط. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)