مقدمة 1-البنك المركزي المصري يبقي أسعار الفائدة الأساسية دون تغيير

Thu Sep 17, 2015 7:58pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

القاهرة 17 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال البنك المركزي المصري في بيان إنه قرر الإبقاء على أسعار الفائدة الأساسية دون تغيير في اجتماع لجنة السياسة النقدية اليوم الخميس مشيرا إلى الحاجة لإحداث توازن بين مخاطر التضخم والنمو الاقتصادي.

وأبقى البنك على سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة دون تغيير عند مستوى 8.75 و9.75 في المئة على الترتيب.

وقال البنك "على الرغم من أن الاستثمارات الموجهة إلى المشروعات المحلية الكبرى من المتوقع أن تساهم في زيادة النمو الاقتصادي إلا أن المخاطر النزولية وعدم التيقن المحيطين بتعافي الاقتصاد العالمي على خلفية تباطؤ النمو في الاقتصاديات الناشئة والتحديات التي تواجه بعض دول منطقة اليورو قد تؤدي إلى زيادة مخاطر انخفاض معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي."

كان ثلاثة من خمسة خبراء اقتصاديين قالوا في استطلاع لرويترز إنهم يتوقعون أن تبقي لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي أسعار الفائدة بدون تغيير في إطار جهودها للسيطرة على التضخم.

وقالت كابيتال إيكونومكس في مذكرة بحثية اليوم الخميس "نعتقد أن صناع السياسة تجنبوا خفض أسعار الفائدة حيث ينتظرون - مع كثير من البنوك المركزية الأخرى (في أسواق ناشئة)- مزيدا من الوضوح بشأن الخطوة التالية لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي."

ويواجه الاقتصاد المصري صعوبات في ظل تباطؤ النمو بعد ما يزيد عن أربع سنوات من الاضطراب السياسي. وتتوقع الحكومة نموا بنحو خمسة في المئة في السنة المالية الحالية مقابل تقديرات بنمو 4.2 في المئة في 2014-2015.

وتسارع معدل التضخم السنوي بعدما خفضت الحكومة الدعم العام الماضي لكنه تباطأ منذ ذلك الحين. وتراجع التضخم للشهر الثالث على التوالي في أغسطس آب مسجلا أدنى مستوياته فيما يزيد عن عامين مع انخفاض تضخم أسعار المستهلكين في المدن إلى 7.9 في المئة في أغسطس آب. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)