الجنيه المصري يستقر في العطاء الرسمي ويرتفع بالسوق السوداء

Tue May 10, 2016 10:49am GMT
 

القاهرة 10 مايو أيار (رويترز) - استقر الجنيه المصري في العطاء الأسبوعي للبنك المركزي اليوم الثلاثاء لكنه ارتفع قليلا في السوق السوداء.

وقال البنك المركزي المصري إنه باع 119.6 مليون دولار في العطاء الأسبوعي بسعر 8.78 جنيه للدولار دون تغير عن الأسبوع الماضي. غير أن الجنيه ارتفع في السوق الموازية ليصل إلى 10.85-10.95 جنيه للدولار مقارنة مع 11.05 جنيه قبل أسبوع بحسب اثنين من المتعاملين لم يذكرا حجم المعاملات.

وتعاني مصر كثيفة الاعتماد على الواردات من نقص في العملة الصعبة منذ انتفاضة 2011 والقلاقل التي أعقبتها وأدت إلى عزوف السياح والمستثمرين الأجانب.

وفي مسعى لسد الفجوة بين السعر الرسمي للجنيه وسعره بالسوق السوداء خفض البنك المركزي قيمة العملة في مارس آذار إلى 8.85 جنيه للدولار من 7.7301 جنيه وأعلن عن تبني سعر صرف أكثر مرونة. وفي وقت لاحق رفع العملة إلى 8.78 جنيه مقابل الدولار ولم يتغير السعر منذ ذلك الحين.

وفي إطار مساعي البنك المركزي للقضاء على السوق السوداء، اجتمع مع مكاتب الصرافة لحثها على بيع الدولار بسعر قريب من السعر الرسمي كما ألغى تراخيص بعض شركات الصرافة بسبب التلاعب في أسعار الصرف. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)