رئيس المركزي المصري يتوقع تباطؤ وتيرة انخفاض الاحتياطي الأجنبي في مارس

Sun Feb 24, 2013 7:12am GMT
 

القاهرة 24 فبراير شباط (رويترز) - نقلت صحيفة الشروق اليوم الأحد عن محافظ البنك المركزي المصري قوله إنه يتوقع تباطؤ وتيرة انخفاض الاحتياطي النقدي للبلاد من الدولار في مارس آذار بعد نزوله إلى 13.6 مليار دولار.

وقالت الصحيفة إن هشام رامز محافظ المركزي قال إن مستوى تراجع الاحتياطي النقدي "قد تقل وتيرته الشهر المقبل" لكنه أكد "وجود انخفاض بسبب وجود التزامات لكن لن يكون بنفس الحجم."

وأضاف رامز إن البنك المركزي يسعى "للحفاظ على مستوى معين للاحتياطي النقدي ليس بسبب طلبات صندوق النقد ولكن لأنه هدف قومي."

ولم يحدد مستوى الاحتياطي النقدي الذي يسعى للحفاظ عليه.

وانخفضت الاحتياطيات الأجنبية لمصر في نهاية يناير كانون الثاني إلى 13.613 مليار دولار من نحو 35 مليار دولار في يناير 2011.

وتسعى مصر للحصول على قرض بقيمة 4.8 مليار دولار من صندوق النقد الدولي إلا أن كثيرا من الاقتصاديين يتوقعون عدم التوصل لاتفاق بشأن القرض لحين اجراء الانتخابات البرلمانية التي ستبدأ في ابريل نيسان.

وقال رامز "الحكومة انتهت بالفعل من تجهيز خطتها المزمع أن تقدمها لصندوق النقد."

لكنه أكد أن الخطة لا تتضمن مستوى معينا من الاحتياطي النقدي أو سعر الصرف كما أنها لا تتطرق إلى ملف السياسة النقدية.

وتوقع رامز أن تقدم الحكومة خطتها خلال أسبوع إلى صندوق النقد بعد مناقشة مجتمعية.   يتبع