مقدمة 1-احتياطي النقد الأجنبي في مصر يقفز إلى أعلى مستوى في 20 شهرا

Mon Aug 5, 2013 4:45pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

من باترك ور

القاهرة 5 أغسطس آب (رويترز) - قال البنك المركزي المصري اليوم الاثنين إن احتياطيات النقد الأجنبي في مصر قفزت في يوليو تموز إلى أعلى مستوياتها في 20 شهرا مدعومة بخمسة مليارات دولار قدمتها دول عربية خليجية إلى مصر بعدما عزل الجيش الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو.

وبلغت الاحتياطيات 18.88 مليار دولار في نهاية يوليو ارتفاعا من 14.92 مليار دولار في يونيو حزيران.

ورقم يوليو هو أعلى مستوى للاحتياطيات الأجنبية منذ نوفمبر تشرين الثاني 2011 لكنه رغم ذلك يظهر أن مصر لا تزال تستنزف نقدا أجنبيا لحماية الجنيه المصري.

وقال سعيد الهرش الخبير الاقتصادي لدى فولتيرا بارتنرز الاستشارية ومقرها لندن "لا توجد مفاجآت. الجانب السيئ الوحيد هو ما كان يمكن أن يحدث لولاها (المساعدات). فالموقف كان سيتفاقم مع خسارة ما يزيد عن مليار دولار من الاحتياطي الأجنبي."

ويتمثل جزء من الخسارة في نحو 650 مليون دولار دفعتها مصر في يوليو لخدمة دين نادي باريس حسبما قاله خبير اقتصادي آخر.

واستنزفت مصر ما يزيد عن 20 مليار دولار من احتياطيات النقد الأجنبي واقترضت مليارات من الخارج وأخرت مدفوعات لشركات نفطية لدعم عملتها منذ الانتفاضة الشعبية في أوائل 2011 التي تسببت في عزوف السياح والمستثمرين الأجانب.

وقال جون سفاكياناكيس الخبير لدى شركة ماسك للاستثمار في الرياض "قرأت أحدث رقم للاحتياطي بنظرة إيجابية لكنه يظهر أيضا أهمية الدعم الخليجي."

وأضاف أنه لولا هذا الدعم لكان استنزاف الاحتياطيات أكبر وأسرع.

وفي الخمسة أسابيع التي أعقبت الإطاحة بمرسي ارتفع الجنيه بشكل طفيف أمام الدولار في السوق الرسمية وبشكل ملحوظ في السوق السوداء. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل)