ارتفاع طفيف للجنيه المصري في السوقين الرسمية والسوداء

Mon Sep 2, 2013 12:06pm GMT
 

القاهرة 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - ارتفع الجنيه المصري ارتفاعا طفيفا اليوم الاثنين في كل من السوق الرسمية والسوداء.

وعرض متعاملون في السوق السوداء شراء الدولار بنحو 7.14 جنيه وبيعه مقابل 7.16 جنيه مقارنة مع 7.14 و7.18 جنيه يوم الخميس.

وباع البنك المركزي 38 مليون دولار في عطاء العملة الصعبة اليوم وبلغ أقل سعر مقبول 6.9752 جنيه للدولار مقابل 6.9757 جنيه في عطاء يوم الخميس حسبما ذكر البنك. وعرض البنك 40 مليون دولار.

وفي وقت سابق هذا العام تراجع الجنيه في السوق السوداء حتى وصل إلى 8.05 جنيه للدولار بعد استنزاف احتياطيات العملة الصعبة من جراء تراجع الاستثمار الأجنبي والسياحة منذ الانتفاضة الشعبية التي شهدتها مصر أوائل عام 2011.

وانكمشت السوق السوداء منذ أطاح الجيش بالرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو تموز. وساعدت خمسة مليارات دولار قدمتها دول خليجية بعد عزل مرسي البنك المركزي في الدفاع عن السعر الرسمي.

كان البنك المركزي استحدث عطاءات العملة الصعبة التي يطرحها ثلاث مرات أسبوعيا في نهاية ديسمبر كانون الأول للحيلولة دون تهافت على بيع الجنيه.

ومنذ الإطاحة بمرسي سمح البنك المركزي لأقل سعر مقبول في العطاءات بالارتفاع تدريجيا من مستواه المنخفض 7.0184 جنيه المسجل في الثالث من يوليو. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)