مقدمة 1-المركزي المصري يوجه البنوك للالتزام بالأسعار العالمية للعملات الأجنبية

Tue Dec 17, 2013 5:33pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

القاهرة 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أصدر البنك المركزي المصري توجيها للبنوك للالتزام بأسعار السوق العالمية في التداول الرسمي للعملات الأجنبية غير الدولار في خطوة وصفها متعاملون بأنها قد تؤدي إلى احجام البنوك عن بيع اليورو وتعزز التجارة في السوق السوداء.

وقال تاجران للعملة إن التعليمات التي أرسلت إلى البنوك مساء أمس الإثنين واطلعت عليها رويترز ألزمت البنوك بعرض اليورو للبيع بنحو 9.5 جنيه اليوم الثلاثاء مقارنة مع 9.8 جنيه أمس الاثنين.

وقال البيان "يرجى العلم أن البنوك مطالبة عند تسعير العملات الأجنبية غير الدولار مقابل الجنيه المصري لعملائها بالالتزام الصارم ... باستخدام الأسعار العالمية السائدة."

وقال البنك المركزي موضحا فحوى البيان "ينبغي عدم تضخيم أسعار الصرف للعملات الأخرى بتضمينها مستوى أعلى لسعر الدولار مقابل الجنيه."

وفي حين تهدف الخطوة لضمان الالتزام الصارم بالقواعد التنظيمية الحالية قال تجار إنها تهدد بتحويل مزيد من تجارة العملة إلى السوق السوداء حيث ستحجم البنوك عن عرض اليورو وعملات أجنبية أخرى للبيع نظرا لأنها لن تستطيع طرح اسعار تنافسية.

وقال مصدر في السوق إن اليورو عرض للبيع اليوم الثلاثاء في السوق السوداء مقابل 10.22 جنيه.

وقال متعامل في النقد الأجنبي بأحد البنوك "لا مجال أمامي للتفاوض على الأسعار مع العملاء لذا فإن العملاء سيضطرون في نهاية المطاف للذهاب إلى السوق السوداء."

ولم يقدم البنك المركزي تفسيرا لتلك الخطوة ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من مسؤولي البنك.   يتبع