الجنيه يهبط لمستوى قياسي جديد والدولار ويقفز في السوق السوداء

Mon Feb 2, 2015 11:52am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 2 فبراير شباط (رويترز) - واصل الجنيه المصري اليوم الاثنين تراجعه التدريجي أمام الدولار في السوق الرسمية ليصل إلى مستوى قياسي جديد بينما انخفض بشدة في السوق السوداء مسجلا 7.93 جنيه للدولار.

وتعاني مصر نقصا في المعروض من الدولارات مع تأثر المصادر الرئيسية للعملة بالصعبة بالاضطرابات السياسية والاقتصادية المستمرة منذ أربع سنوات فضلا عن أن كثيرا من المغتربين يفضلون إرسال أموالهم إلى البلاد عبر السوق السوداء التي يحصلون فيها على أسعار أعلى.

وتراجع الجنيه قرشين في أحدث مزاد للبنك المركزي اليوم الاثنين ليصل إلى 7.53 جنيه كما واصل الهبوط في البنوك ليصل إلى 7.63 جنيه.

وهذا هو عاشر تخفيض رسمي للجنيه من خلال عطاءات البنك المركزي.

وفي السوق غير الرسمية قال أربعة متعاملين لرويترز في أماكن مختلفة في وسط القاهرة إنه جرى اليوم تداول العملة بسعر أعلى من 7.90 جنيه للدولار مقارنة مع 7.83 جنيه أمس الأحد.

وكان البنك المركزي قد سمح للبنوك في نهاية الاسبوع الماضي بتوسيع هامش بيع وشراء الدولار إلى عشرة قروش مما دفع العملة للنزول إلى 7.59 جنيه.

وبدأ البنك المركزي منذ اسبوعين السماح للجنيه بالانخفاض عن 7.14 جنيه للدولار للمرة الأولى في ستة أشهر في اطار مساعيه للتصدي للسوق السوداء وتشجيع الاستثمار.   يتبع