مقدمة 2-الجنيه المصري مستقر في عطاء المركزي

Thu Nov 12, 2015 7:07pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

القاهرة 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - استقر سعر صرف الجنيه المصري في عطاء الدولار اليوم الخميس بعدما باغت البنك المركزي السوق أمس برفع قيمة العملة المحلية 20 قرشا أمام الدولار لكن الجنيه ارتفع في السوق الموازية.

وباع البنك المركزي في مزاد اليوم 37.8 مليون دولار بسعر 7.7301 جنيه للدولار دون تغيير عن سعر أمس.

وقال متعامل إنه جرى تداول الدولار في السوق الموازية بسعر 8.60 جنيه مقارنة مع 8.70 جنيه يوم الأربعاء. وكان أحد المتعاملين توقع أمس ألا يظهر تأثير خطوة المركزي في السوق الموازية قبل يومين على الأقل.

وكان البنك المركزي المصري رفع سعر الجنيه أمس الأربعاء عن طريق ضخ الدولارات في النظام المصرفي ليثير حيرة الخبراء والمحللين عن سبب التحرك ومن أين جاءت العملة الصعبة.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن محمد السويدي رئيس اتحاد الصناعات المصرية قوله إن البنك المركزي ضخ نحو مليار دولار بعدما قال في وقت سابق إن البنك يخطط لضخ أربعة مليارات دولار في القطاع المصرفي لتلبية الطلب على العملة الأجنبية لتمويل الاستيراد.

وقال متعامل في السوق الموازية لرويترز اليوم الخميس "تراجع الدولار (في السوق السوداء) لأن البنك المركزي أضعف سعر صرفه أمس الأربعاء."

وأعلنت مصر الشهر الماضي تعيين المصرفي طارق عامر محافظا للبنك المركزي خلفا لهشام رامز في خطوة رحب بها المتعاملون الذين يتوقعون نهجا جديدا قد يساعد على تخفيف حدة أزمة العملة في البلاد.

وفوض رامز نائبه جمال نجم قائما بأعمال محافظ المركزي حتى انتهاء مدة المجلس الحالي في 26 نوفمبر تشرين الثاني فيما يبدو أنها خطوة ينأى بها محافظ المركزي بنفسه عن القرار.   يتبع