المصرف المتحد المصري يسعى لإدراج أسهمه بالبورصة في 2015

Sun Nov 24, 2013 12:10pm GMT
 

من أحمد لطفي

القاهرة 24 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال رئيس المصرف المتحد المصري اليوم الأحد إن البنك يسعى لإدراج أسهمه بالبورصة في 2015 بعدما نجح في التحول إلى الربحية متجاوزا فجوة مخصصات ضخمة منذ عام 2006.

وقال محمد عشماوي الرئيس التنفيذي للبنك لرويترز "سيكون 2013 أول عام يسجل البنك فيه ربحية ونسعى لإدراج حصة من البنك في البورصة عام 2015."

وأضاف أن البنك نجح في سد فجوة مخصصات تجاوزت الستة مليارات جنيه (870.8 مليون دولار) ورثها منذ تأسيسه من دمج بنوك متعثرة.

ونشأ المصرف‭‭‭‭‭‭‭ ‬‬‬المتحد ‭‭‭‬‬‬‬‬‬‬من اندماج‭‭‬ بنك ‭‬‬‬‬‬‬‬النيلوالبنك المصري المتحد ‭‬‬‬‬‬‬‬والمصرف الإسلامي للاستثمار والتنمية عام 2006 وهو مملوك للبنك المركزي المصري.

وطبقا للقانون يشترط تحقيق أرباح لعامين متتالين لإدراج المؤسسة بسوق المال.

وقال عشماوي إن البنك يواصل جهوده لتحويل أنشطته بالكامل إلى المعاملات الإسلامية.

وقال "لا نصدر منتجات تقليدية منذ فترة. كل المنتجات التي تصدر عنا متوافقة مع الشريعة. لكن تصفية الالتزامات التقليدية القائمة يحتاج بعض الوقت."

ويعمل بمصر ثلاثة بنوك إسلامية خالصة هي فيصل الإسلامي وأبوظبي الإسلامي مصر والبركة. ويدير عدد من البنوك التقليدية الكبيرة فروعا للمعاملات الإسلامية.

ولم تشهد بورصة مصر أي طرح عام أولي منذ طرح شركة عامر جروب في نوفمبر تشرين الثاني 2010.

(الدولار = 6.8877 جنيه مصري) (تحرير أحمد إلهامي)