المؤشر السعودي يغلق منخفضا وصعود قوي لبورصة مصر

Wed Dec 30, 2015 2:00pm GMT
 

1331 جمت - أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودي تعاملات الأربعاء على تراجع للجلسة الثانية على التوالي منذ إعلان موازنة 2016 ورفع أسعار الطاقة المحلية فيما تصدرت الأسهم القيادية صعودا قويا لبورصة مصر.

ونزل المؤشر السعودي 0.35 بالمئة إلى 6906.6 نقطة وسط تداولات قيمتها 5.7 مليار ريال.

وقاد التراجعات أسهم البتروكيماويات ونزل مؤشر القطاع 2.9 بالمئة بعدما أعلنت شركات توقعها لزيادة تكاليف الإنتاج وتأثيرا ماليا سلبيا على نتائج 2016 بعد زيادة تعرفة الكهرباء والمياه وأسعار الوقود وغاز اللقيم الذي يدخل في صناعة منتجات هذه الشركات.

وانخفضت أسهم سابك 2.5 بالمئة مسجلة أكبر الخسائر بالسوق.

كما نزلت أسهم الراجحي وسافكو والأهلي التجاري والإنماء وينساب والحكير ومعادن بنسب تراوحت بين 1.5 و5.9 بالمئة.

في المقابل ارتفعت اسهم جبل عمر 3.7 بالمئة والاتصالات السعودية 3 بالمئة وسامبا 2.4 بالمئة والسعودي الفرنسي 2.9 بالمئة وساب 4.2 بالمئة.

وفي القاهرة قفز المؤشر الرئيسي للبورصة 2.7 بالمئة إلى 6981.01 نقطة وسط تداولات قوية قيمتها 1.2 مليار جنيه بفضل عمليات شراء من جانب المؤسسات.

وقال محمد النجار لدى المروة لتداول الأوراق المالية "قيم التداولات مرتفعة اليوم ولكن مستوى 7000 نقطة يمثل مستوى مقاومة صعبة في السوق. لابد أن نغلق غدا على صعود بقيم تداولات مرتفعة حتى يتأكد كسر مستوى المقاومة لأعلى."

وأضاف "قد يكون احد أسباب الصعود اليوم إغلاق المراكز المالية لبعض المؤسسات وصناديق الاستثمار وهو ما ظهر بوضوح في حجم مشتريات المؤسسات المحلية."   يتبع