5 كانون الثاني يناير 2016 / 13:10 / بعد عامين

بورصة السعودية تواصل الهبوط مع احتدام التوترات السياسية وبورصة مصر تصعد

1235 جمت - واصلت الأسهم السعودية مسارها النزولي خلال معاملات اليوم الثلاثاء مع احتدام التوترات الإقليمية بعد قطع العلاقات بين السعودية وإيران وفي القاهرة صعدت بورصة مصر وسط ترقب نتائج اجتماع المجلس التنسيقي السعودي المصري.

وارتفع المؤشر الرئيسي 0.56 بالمئة ليغلق عند 7021.4 نقطة والمؤشر الثانوي 1.75 بالمئة ليغلق عند 383.1 نقطة.

وفي الرياض هبط مؤشر السوق 0.66 بالمئة ليغلق عند 6743.2 نقطة.

وبلغت قيم التداول في بورصة مصر 511.896 مليون جنيه.

ومالت معاملات المصريين والأجانب إلى الشراء بينما اتجهت معاملات العرب إلى البيع. واستحوذ المصريون على 74 بالمئة من المعاملات والأفراد على 52 بالمئة.

وارتفعت أسهم المصرية للاتصالات 4.95 بالمئة وطلعت مصطفى 0.15 بالمئة وسوديك 0.65 بالمئة وإيديتا 3.1 بالمئة.

ويعقد اليوم اجتماعا بين المجلس التنسيقي المصري السعودي في الرياض بعد اجتماع القاهرة في ديسمبر كانون الأول الماضي.

وأصدر العاهل السعودي بعد اجتماع القاهرة توجيهات بضخ استثمارات جديدة في مصر والإسهام في توفير احتياجات مصر من البترول لمدة خمس سنوات ودعم حركة النقل في قناة السويس من قبل السفن السعودية.

ونصحت نعيم للوساطة في الأوراق المالية المستثمرين اليوم ”بتخفيف المراكز.“

وتراجعت اسهم التجاري الدولي 0.83 بالمئة واوراسكوم للاتصالات 1.45 بالمئة وهيرميس 1.3 بالمئة وبالم هيلز 2.04 بالمئة.

وقالت وكالة الأنباء الكويتية إن الكويت استدعت سفيرها لدى إيران اليوم الثلاثاء بعد أن قطعت السعودية والبحرين العلاقات مع طهران عقب اقتحام محتجين بعثات سعودية في إيران.

وفي الرياض خسرت اسهم سابك 2.3 بالمئة وسبكيم 5.02 بالمئة وينساب 5.8 بالمئة وصافولا 9.7 بالمئة التي تمتلك أنشطة كبيرة في قطاع الصناعات التحويلية في إيران تقوم بها من خلال شركة تابعة.

وبلغت نسبة الإيرادات التي تحصلت عليها صافولا من إيران 11 في المئة من إجمالي إيرادات المجموعة في الربع الثالث من 2015.

ونزلت أسهم سامبا 2.6 بالمئة وزين 0.6 بالمئة والمملكة القابضة 0.3 بالمئة بينما ارتفعت أسهم الراجحي 2.35 بالمئة وموبايلي 1.1 بالمئة.

--------------------

0935 جمت - تراجعت الأسهم في سوق الكويت للأوراق المالية خلال معاملات اليوم الثلاثاء مع احتدام التوترات الإقليمية عقب قطع العلاقات بين السعودية وإيران.

قالت وكالة الأنباء الكويتية إن الكويت استدعت سفيرها لدى إيران اليوم الثلاثاء بعد أن قطعت السعودية والبحرين العلاقات مع طهران عقب اقتحام محتجين بعثات سعودية في إيران.

وهبط مؤشر كويت 15 بنسبة 0.42 بالمئة ليغلق عند 888.89 نقطة والمؤشر السعري الرئيسي 0.07 بالمئة ليغلق عند 5564.15 نقطة بعد ان كان مرتفعا في الدقائق الأولى من معاملات اليوم.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن حكومته ستوقف أيضا الرحلات الجوية بين البلدين وتقطع العلاقات التجارية.

وبنهاية الجلسة هبطت أسهم بيت التمويل الكويتي 1.9 بالمئة والصناعات الوطنية 3.2 بالمئة ومشاريع 1.7 بالمئة وأجيليتي 1.1 بالمئة.

وفي المقابل ارتفعت أسهم أمريكانا 1.98 بالمئة واستقرت اسهم مباني وبنك بوبيان وبنك الكويت الوطني وزين.

--------------------

0909 جمت - فتحت بورصة مصر على تراجع اليوم قبل أن تتحول للصعود مع ترقب اجتماع المجلس التنسيقي السعودي المصري.

وارتفع المؤشر الرئيسي 0.20 بالمئة ليصل إلى 6995.95 نقطة والمؤشر الثانوي 0.84 بالمئة ليصل إلى 379.7 نقطة.

وبلغت قيم التداول 111.407 مليون جنيه.

ومالت معاملات المصريين والعرب إلى الشراء بينما اتجهت معاملات الأجانب إلى البيع. واستحوذ المصريون على 83 بالمئة من المعاملات والأفراد على 76 بالمئة.

وكسبت أسهم التجاري الدولي 0.7 بالمئة وأوراسكوم للاتصالات 1.45 بالمئة وطلعت مصطفى اثنين بالمئة وبالم هيلز وهيرميس 0.8 بالمئة.

ويعقد اليوم اجتماعا بين المجلس التنسيقي المصري السعودي في الرياض بعد اجتماع القاهرة في ديسمبر كانون الأول الماضي.

وأصدر العاهل السعودي بعد اجتماع القاهرة توجيهات بضخ استثمارات جديدة في مصر والإسهام في توفير احتياجات مصر من البترول لمدة خمس سنوات ودعم حركة النقل في قناة السويس من قبل السفن السعودية.

وقال عيسى فتحي من القاهرة لتداول الأوراق المالية ”السوق يترقب أخبار ايجابية من اجتماع الرياض اليوم. سنواصل الارتفاع مازالت هناك فرص لتكوين مراكز مالية جديدة.“

وارتفعت أسهم بايونيرز وسوديك 1.5 بالمئة والقلعة والمصرية للاتصالات 0.6 بالمئة وحديد عز 1.8 بالمئة وجلوبال واحدا بالمئة.

--------------------

‭‭‭‭‭‭‭0835‬‬‬‬‬‬‬ جمت - فتح سوق الأسهم السعودية على ارتفاع اليوم قبل أن تتحول للهبوط مع احتدام التوترات الإقليمية بعد قطع العلاقات بين السعودية وإيران.

ونزل المؤشر السعودي 0.2 بالمئة ليصل إلى 6776.4 نقطة بعد أن كان مرتفعا بشكل طفيف في الدقائق الاولى من المعاملات.

وقطعت البحرين والسودان علاقاتهما مع إيران بعدما اتخذت الرياض الإجراء نفسه أمس الاحد كما أبلغ وزير خارجيتها عادل الجبير رويترز أن حكومته ستوقف أيضا الرحلات الجوية بين البلدين وتقطع العلاقات التجارية.

وكانت أكبر خسائر من نصيب سهم صافولا الذي انخفض 3.5 بالمئة. كما خسرت أسهم سابك 0.7 بالمئة وبترورابغ 0.4 بالمئة وسبكيم 1.2بالمئة وينساب 1.9 بالمئة وسامبا 0.2 بالمئة.

وشارك في النزول أسهم زين 0.6 بالمئة بينما ارتفعت أسهم الراجحي 0.9 بالمئة والمراعي 1.6 بالمئة وموبايلي 0.4 بالمئة.

----------------------

‭‭‭‭‭‭‭‭‭0704‬‬‬‬‬‬‬‬‬ جمت - هبطت معظم أسواق الأسهم في منطقة الخليج في بداية التعاملات اليوم الثلاثاء حيث ظلت البورصات العالمية منخفضة وواصل مستثمرون محليون أفراد عمليات بيع الأسهم.

وتراجع مؤشر بورصة دبي 0.2 في المئة بعد مرور ساعة واحدة على بداية التداول بعد أن هبط 1.6 في المئة أمس الاثنين. وهبط سهم العربية للطيران 2.2 في المئة بفعل مخاوف من احتمال تضرر أنشطة الشركة في الوقت الذي قطعت فيه المملكة العربية السعودية علاقاتها التجارية مع إيران وأوقفت حركة الطيران من وإلى الجمهورية الإسلامية.

والمخاوف بشأن وتيرة نمو الاقتصاد العالمي عنصر أكثر أهمية في الأسواق من التوترات الجيوسياسية. ونزل سهم شركة إعمار العقارية القيادي في دبي 0.7 في المئة متجها نحو تسجيل رابع جلسة هبوط على التوالي.

وقال محمد شبير رئيس صناديق الأسهم لدى بنك الاستثمار رسملة في دبي ”السيولة ملك في وقت الضبابية ومن ثم فإن من المحتمل أن يكون مديري الصناديق محتفظين بسيولة كبيرة حتى تستقر الأسواق.“

ولم يسجل مؤشر أبوظبي تغيرا يذكر على الرغم من أن بعض الأسهم التي يقل التداول عليها هوت بشدة في حين هبط سهم شركة أبوظبي الوطنية للتكافل المتخصصة في التأمين المتوافق مع الشريعة الإسلامية 9.9 في المئة.

وفي قطر هبط مؤشر الدوحة الرئيسي 0.6 في المئة. وقال أحد المتداولين في الدوحة ”أسهم قطر انتعشت في منتصف ديسمبر وإذا استمر ضعف الأسواق العالمية في التأثير سلبا على معنويات المستثمرين فقد نصل إلى المستويات المتدنية التي جرى تسجيلها في ديسمبر من جديد.“ وهبط سهم فودافون قطر الأكثر تداولا 0.8 في المئة.

-------------------------

0620 جمت - تراجعت الأسهم في سوق الكويت للأوراق المالية في بداية معاملات اليوم الثلاثاء وسط توترات إقليمية بعد قطع العلاقات بين السعودية وإيران.

وتراجع مؤشر كويت 15 بنسبة 0.19 بالمئة ليصل إلى 890.95 نقطة والمؤشر السعري الرئيسي 0.07 بالمئة ليصل إلى 5564.22 نقطة بعد ان كان مرتفعا في الدقائق الأولى من المعاملات.

وقطعت البحرين والسودان علاقاتهما مع إيران بعدما اتخذت الرياض الإجراء نفسه أمس الاحد كما أبلغ وزير خارجيتها عادل الجبير رويترز أن حكومته ستوقف أيضا الرحلات الجوية بين البلدين وتقطع العلاقات التجارية.

وأكد مجلس الوزراء الكويتي وقوف البلاد إلى جانب السعودية وتأييدها لكافة الإجراءات التي تتخذها للحفاظ على أمنها واستقرارها. وخفضت الإمارات - التي يقطنها مئات آلاف الإيرانيين- كذلك تمثيلها الدبلوماسي مع إيران.

وهبطت أسهم زين في مستهل تداولات بورصة الكويت 1.4 بالمئة والصناعات الوطنية القابضة 1.6 بالمئة بينما استقرت أسهم بيتك وأجيليتي وبنك وربة وبنك برقان. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below