تباين سوقي الامارات مع هيمنة المستثمرين الأفراد وصعود قطر وعمان

Thu Mar 22, 2012 3:08pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 22 مارس اذار (رويترز)- أغلق سوقا الامارات على تباين مع هيمنة المستثمرين الأفراد على التعاملات اليوم الخميس بينما صعد المؤشر القطري للمرة الأولى في ثلاث جلسات.

وزاد مؤشر سوق دبي ‭.DFMGI‬ بنسبة 0.3 بالمئة لترتفع مكاسبه في 2102 إلى 23 بالمئة. وتحرك المؤشر في نطاق 50 نقطة هذا الأسبوع مع انحسار التقلبات حيث ينتظر المستثمرون حوافز جديدة تدفع السوق للصعود.

ولا تزال بعض أسهم الشركات الصغيرة تتأرجح بشكل كبير. وقفز سهم الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) 8.4 بالمئة بينما ارتفع سهم تمويل للرهن العقاري 3.3 بالمئة وسهم ديار للتطوير 2.3 بالمئة.

وقال مدير محافظ بالمستثمر الوطني "تشهد الامارات تعاملات عند مستويات منخفضة جدا مقارنة مع نظرائها. من المتوقع أن تحقق الشركات نتائج أفضل من العام الماضي وهذا هو السبب وراء زيادة الاهتمام بالامارات."

وهبط المؤشر العام لسوق أبوظبي ‭.ADI‬ واحدا بالمئة متراجعا للجلسة الخامسة في ست جلسات. وكان المؤشر قد بلغ أعلى مستوى في سبعة أشهر في الرابع من مارس آذار.

وانخفض سهم بنك أبوظبي الوطني 5.1 بالمئة وسهم بنك بوظبي التجاري 0.7 بالمئة وسهم بنك الخليج الأول 0.4 في المئة.

وفي أنحاء أخرى أغلق مؤشر بورصة قطر ‭.QSI‬ مرتفعا 0.2 بالمئة بعد ان تذبذب صعودا وهبوطا في نطاق ضيق.

وارتفعت البورصة العمانية مع اقتناص المستثمرين أسهم شركات الاستثمار التي من المرجح أن ترتفع قيمة محافظها للأسهم المحلية مع السوق الأوسع نطاقا.   يتبع