أوراسكوم تليكوم.. مفاوضات جازي تحرز تقدما والتحكيم خيار أخير

Sun Oct 23, 2011 3:44pm GMT
 

القاهرة 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال رئيس مجلس الإدارة لشركة أوراسكوم تليكوم المصرية اليوم الأحد إن المفاوضات الجارية مع الجزائر بشأن وحدتها المحلية هناك جازي تمضي بشكل جيد مضيفا أن اللجوء للتحكيم الدولي سيكون الخيار الأخير للشركة.

وقال خالد بشارة خلال اجتماع للجمعية العامة غير العادية لشركة الاتصالات "المفاوضات تمضي بشكل جيد لأن العلاقات بدأت تتحسن بين مصر والجزائر" لكنه رفض الكشف عن التفاصيل قبل التوصل إلى "حل سلمي".

وجازي هي الوحدة الجزائرية لأوراسكوم تليكوم وتواجه العديد من المشاكل الضريبية مع الحكومة الجزائرية التي تهدد بتأميمها.

واستحوذت فيمبلكوم الروسية على ويند تليكوم الشركة الأم لأوراسكوم في صفقة تزيد قيمتها على ستة مليارات دولار تمخضت عن إحدى أكبر شركات الاتصالات في العالم من حيث عدد المشتركين.

ولم تفعل المجموعة الروسية شيئا يذكر لتسوية النزاع بشأن جازي التي تعد الوحدة الأكثر ربحية لأوراسكوم.

وقال بشارة الذي كان يرد على سؤال لأحد المساهمين "ربما كانت المشكلة بين (رئيس مجلس الإدارة السابق نجيب) ساويرس والجزائر وستحل بوجود مالك جديد وأكيد سنصل لحل."

وتابع "من الصعب التفريط في الشركة الجزائرية رغم وجود معوقات من الحكومة لكنها تحقق أرباحا."

وفرضت الجزائر على الوحدة ضرائب متأخرة بمئات الملايين من الدولارات ومنعتها من تحويل الأموال للخارج. وكان المستثمرون يأملون في التوصل لنتيجة بحلول يوليو تموز لكن لم يعلن حتى الآن عن أي تقدم صوب تسوية.

وفي الوقت الحالي تحقق جازي فيما يبدو أداء أفضل من توقعات بعض المحللين بعدما رفعت الحكومة الجزائرية ضغوطا تنظيمية عن كاهل الشركة.

(شارك في التغطية سعد حسين)

أ أ - أ ب (قتص)