وزير جزائري: قيمة جازي 6.5 مليار دولار

Sun Apr 15, 2012 9:47am GMT
 

الجزائر 15 ابريل نيسان (رويترز) - قال وزير الاتصالات الجزائري موسى بن حمادي في تصريحات نشرت اليوم الأحد إن شركة محاسبة عينتها الحكومة قدرت قيمة وحدة فيمبلكوم الجزائرية لخدمات المحمول جازي التي تواجه صعوبات بنحو 6.5 مليار دولار.

كانت الحكومة الجزائرية أعلنت أنها ستشتري حصة قدرها 51 بالمئة في جازي من فيمبلكوم الروسية لكن الصفقة متوقفة الآن بعد أن قالت الشركة الروسية إنها ستلجأ إلى التحكيم الدولي بشأن غرامة فرضتها الحكومة الجزائرية على الوحدة.

ونقلت صحيفة الخبر عن بن حمادي قوله إن تقييم شركة شيرمان آند ستيرلنج للمحاسبة الذي بلغ 6.5 مليار دولار يشمل جازي بأكملها وليس فقط حصة 51 بالمئة التي تريد الجزائر شراءها.

كان مصدر بالحكومة الجزائرية قال لرويترز الشهر الماضي إن قيمة حصة 51 بالمئة تبلغ 6.5 مليار دولار. وشكك محللون في هذا الرقم وقالوا إنه يتجاوز تقديراتهم لجازي بأكملها.

لكن تقييم الوحدة بنحو 6.5 مليار دولار يظل في نطاق تقديرات المحللين للقيمة السوقية العادلة.

ورغم ذلك قال بن حمادي إن هذا التقييم يشكل فقط المرحلة الأولى في عملية التوصل إلى إتفاق على مستقبل جازي وإن المحادثات بين الجانبين لم تستكمل بعد حسبما ذكرت الصحيفة.

ومما يزيد من صعوبة الموقف توقف المحادثات في ظل معارضة فيمبلكوم لغرامة قدرها 1.25 مليار دولار فرضتها محكمة جزائرية على جازي بسبب إنتهاك قوانين الصرف الأجنبي.

واستحوذت فيمبلكوم التي تملك فيها مجموعة تلينور النرويجية حصة قدرها 35 بالمئة على جازي العام الماضي في إطار صفقة قيمتها 6.6 مليار دولار لشراء أصول في أوراسكوم تليكوم المصرية.

ووافقت فيمبلكوم في نهاية المطاف على بيع 51 بالمئة في جازي إلى الحكومة الجزائرية لكن بعد الاتفاق على السعر وأن تظل تدير الوحدة ومنذ ذلك الحين تعثرت المحادثات بفعل تأخيرات وخلافات.

(إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)

(قتص)