استشاريون اجانب يشاركون في تقييم وحدة اوراسكوم

Thu Sep 2, 2010 5:41pm GMT
 

الجزائر 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزراء بالحكومة الجزائرية اليوم الخميس ان شركات استشارية دولية ستشارك في تقييم وحدة اوراسكوم تيليكوم المصرية في الجزائر وان التقييم سيكتمل هذا العام.

وستبيع اوراسكوم تيليكوم وحدتها في الجزائر التي تعرف باسم جيزي للحكومة الجزائرية بعد ان اصطدمت بمطالب بسداد ضرائب بأثر رجعي ومنعت من تحويل اموال الى الخارج أو بيع الوحدة الى شركة ام.تي.ان. الجنوب افريقية.

وقال وزير الاتصالات موسى بن حمادي للصحفيين ان هناك لجنة وزارية وشركة استشارية جزائرية تعمل مع شركات استشارية اجنبية لتحديد قيمة جيزي.

وقال على هامش جلسة للبرلمان انه بعد ذلك ستجري مفاوضات بين الحكومة الجزائرية ممثلة في اللجنة الوزارية وممثلي جيزي وان عملية التقييم يجب ان تستكمل قبل نهاية العام.

ولم يذكر ما هو الدور الذي ستقوم به الشركات الاستشارية الاجنبية في تقييم جيزي وهي عملية سيرأسها محاسب جزائري تعينه الحكومة.

وامتنع عن اعطاء تقييم لسعر جيزي الذي قالت اوراسكوم تيليكوم انها تعتقد انه يبلغ 7.8 مليار دولار.

وقال وزير المالية كريم جودي الذي حضر ايضا جلسة البرلمان اليوم الخميس بشأن احدث التطورات الخاصة بجيزي انهم مازالوا مستعدين لشراء الشركة وانهم بدأوا التقييم استعدادا لمحادثات الاستحواذ.

وقال مصدر قريب من وزارة الاتصالات لرويترز هذا الاسبوع ان لجنة التقييم برئاسة المحاسب الجزائري حاج علي محمد ستبدأ عملها هذا الشهر وترفع نتائجها خلال شهرين

وحتى الان لم يرد ذكر لاشتراك أي شركة استشارية اجنبية في تقييم قيمة الشركة وهو عامل قال محللون انه قد يجعل من الصعب على اوراسكوم تيليكوم ان تقترب حتى من السعر الذي تعتقد ان جيزي تساويه.

ر ف - م ل (قتص)