10 تشرين الأول أكتوبر 2010 / 09:50 / بعد 7 أعوام

محللون يتوقعون اتجاها عرضيا للبورصة والأسهم القيادية بمصر في الربع/4.

من إيهاب فاروق

القاهرة 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - توقع ثلاثة من المحللين الفنيين اليوم الأحد تحركا عرضيا لمؤشرات البورصة المصرية وأسهمها القيادية في الربع الأخير من عام 2010.

وقال عبد الرحمن لبيب رئيس قسم التحليل الفني بشركة الأهرام لتداول الاوراق المالية "المؤشر الرئيسي سيتحرك عرضيا على المدى المتوسط والطويل بين حده السفلي عند 5800-5900 نقطة والذي تمثل منطقة دعم رئيسية ومستوى 7050-7200 نقطة كحد علوي للنطاق العرضي."

المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية هو ‭.EGX30‬‏ ويمثل أكبر 30 شركة مقيدة بالبورصة المصرية من حيث القيمة السوقية ويشترط ألا تقل نسبة التداول الحر للشركة المقيدة بهذا المؤشر عن 15 في المئة كحد أدني لكي يتم إدراجها فى المؤشر.

وقال لبيب "سيقترب المؤشر الرئيسي إلى الحد السفلي والذي سيتكون خلال شهري أكتوبر ونوفمبر 2010. أما خلال الشهر الأخير من العام فأتوقع أن تكون حركة المؤشر خلاله ايجابية وقد تمتد الحركة الصاعدة ليناير 2011 حيث أنه عادة ما يشهد شهرا ديسمبر ويناير من كل عام أداء ايجابيا."

وقال إيهاب السعيد رئيس قسم البحوث بشركة أصول لتداول الاوراق المالية "المؤشر الرئيسي يواجه صعوبة في تجاوز مستوى 7700 نقطة خاصة في ظل التباطؤ الاقتصادي على مستوى العالم... ليستمر تحركه العرضي بين مستويات 5200 نقطة إلى مستوى 7600–7700 نقطة على أقصى تقدير."

وغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‭.EGX30‬‏ عند مستوى 6879 نقطة في جلسة الخميس الماضي بارتفاع 0.50 في المئة.

من جانبه قال محمد الأعصر رئيس قسم التحليل الفني بالمجموعة المالية هيرميس "المؤشر الرئيسي يستهدف مستوى 7100 نقطة من الآن وحتى منتصف شهر نوفمبر بينما يستهدف المؤشر الاوسع نطاقا مستوى 710 نقاط في نفس الفترة."

والمؤشر الاوسع نطاقا بالبورصة المصرية هو ‭.EGX70‬‏ ويقيس أداءأكثر 70 شركة نشاطا في البورصة بعد استبعاد شركات المؤشر الرئيسي.

وقال السعيد "المؤشر الاوسع نطاقا نجح مؤخرا في تجاوز مستوى المقاومة الرئيسي قرب 630 – 640 نقطة ليؤكد انعكاس اتجاهه متوسط الاجل مستهدفا مستوى 680–700 نقطة وهو المستهدف الذي يتوافق مع منطقة مقاومة هامة جدا قد تعوقه مؤقتا عن مواصلة صعوده لتدفعه إلى الدخول فى بعض عمليات جني الأرباح قصيرة الأجل قبل أن يعاود صعوده مجددا مستهدفا مستوى 750–770 نقطة على الأجل المتوسط."

وأغلق المؤشر الاوسع نطاقا ‭.EGX70‬‏ الخميس الماضي عند مستوى 690.8 نقطة بارتفاع 1.3 في المئة.

وقال لبيب "منطقة 690-700 نقطة بالمؤشر الأوسع نطاقا ستوقف صعود الأسعار ليبدأ المؤشر في حركة هابطة خلال شهري أكتوبر ونوفمبر قد تصل لمستويات 620 نقطة أو 585-590 نقطة أو تتخطاها لأسفل."

بالنسبة إلى الأسهم القيادية بالبورصة المصرية قال الأعصر "سهم أوراسكوم تليكوم يستهدف مستوى 5.60 جنيه حتى منتصف نوفمبر القادم ويستهدف 6.20 جنيه بنهاية العام. أوراسكوم للانشاء يستهدف مستوى 272 جنيها بنهاية العام."

وأضاف "سهم التجاري الدولي يستهدف 47 جنيها في أكتوبر ومستوى 50 جنيها حتى نهاية العام. وسهم طلعت مصطفى يستهدف مستوى 8.20 جنيه حتى نهاية العام."

وقال لبيب "أوراسكوم للإنشاءوالصناعة يتحرك عرضيا بين مستوى 217-220 جنيها كحد سفلي (في الربع الأخير) ومستوى 280 جنيها كحد علوي. أما سهم أوراسكوم تيليكوم فيتحرك عرضيا بين مستوى 4.70-5.60 جنيه. وسهم مجموعة طلعت مصطفى القابضة يتحرك بين مستوى 6.00- 6.20 جنيه ومستوى 7.50-7.70 جنيه كحد علوي."

وأغلق سهم أوراسكوم تليكوم القابضة ‭ORTE.CA‬‏ الخميس الماضي عند 5.52 جنيه بارتفاع 0.73 في المئة وتبعه سهم اوراسكوم للانشاء ‭OCIC.CA‬‏ 0.6 في المئة ليصل إلى 257.17 جنيه.

وارتفع سهم طلعت مصطفى ‭(TMGH.CA)‬‏ بنحو 0.6 في المئة ليصل إلى 7.30 جنيه بينما تراجع سهم البنك التجاري ‭(COMI.CA)‬‏ بنحو 0.89 في المئة ليصل إلى 43.60 جنيه.

ونوه لبيب إلى ان "سهم البنك التجاري الدولي يتحرك في اتجاه صاعد على المدى الطويل والمتوسط والقصير. لكن أتوقع أن تكون الحركة الصاعدة الحالية قد انتهت أو قاربت على الانتهاء بالوصول لمستوى 45-46 جنيها."

وتوقع "أن يكون أداؤه مماثلا للمؤشر الرئيسي وباقي الأسهم القيادية خلال شهري أكتوبر ونوفمبر بتعرضه لحركة تصحيح ستكون كبيرة نسبيا قد تصل لمستويات 30-32 جنيها قبل أن يتحرك صاعدا مرة أخرى خلال الشهر الأخير من 2010 والاول من 2011."

وقال السعيد رئيس قسم البحوث بشركة أصول لتداول الاوراق المالية "سهم اوراسكوم للانشاء يتحرك في اتجاه عرضي بين 248 جنيها ومستوى المقاومة 262 جنيها وهو المستوى الذي إن نجح في تجاوزه لأعلى فنتوقع معه ان يواصل صعوده في اتجاه مستوى 270 جنيها ثم 285 جنيها."

"وسهم طلعت مصطفى يتحرك بشكل عرضي اعلى مستوى الدعم الجديد قرب ستة جنيهات واسفل مستوى المقاومة السابق قرب 7.60-7.70 جنيه وهو المستوى الذي ان نجح في تجاوزه لأعلى فنتوقع معه ان يواصل صعوده في اتجاه قمته السابقة قرب 8.65 جنيه على الاجل المتوسط."

ونوه السعيد إلى ان "سهم البنك التجارى الدولي حقق أعلى مستوى تاريخي منذ ادراجه في البورصة عند 44–45 جنيه وفي حال فشل السهم في تجاوزه لأعلى فقد يدخل في بعض عمليات جني الأرباح قصيرة الأجل التي قد تعيده لمستوى الدعم الجديد قرب 41.80– 41.50 جنيه قبل ان يعاود صعوده مرة أخرى إلى 50 جنيها."

أ ب - ن ج

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below