أوراسكوم تليكوم تواصل الضغط على المؤشر المصري بعد ضرائب جديدة لجازي

Thu Sep 30, 2010 9:55am GMT
 

0944 جمت – واصل سهم أوراسكوم تليكوم ‭ORTE.CA‬‏ الضغط على المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية .EGX30‬‏ في منتصف التعاملات ليتراجع 0.80 في المئة ليصل إلى 6650 نقطة.

وانخفض سهم شركة أوراسكوم تليكوم ORTE.CA‬‏‬‏ 3.83 في المئة ليصل إلى 5.03 جنيه مسجلا أقل مستوى في شهرين بعد ان قالت الشركة اليوم إنها تلقت إعادة تقدير ضريبي مبدئي بقيمة 230 مليون دولار على وحدتها بالجزائر "جازي".

وقال مصطفى بدرة العضو المنتدب لادارة صناديق الاستثمار بشركة ثمار لتداول الاوراق المالية "ما يحدث لجازي هو نوع من التلاعب بأعصاب أوراسكوم تليكوم نفسيا وهي أول خطوة في عمليات التفاوض."

وأضاف "سهم اوراسكوم تليكوم زعزع الثقة داخل السوق اليوم وأثر بشكل أساسي على المؤشر الرئيسي."

وقال محسن عادل العضو المنتدب لشركة بايونيرز لادارة صناديق الاستثمار "حالة اعادة التقييم المستمرة للمطالبات الضريبية بالجزائر لوحدة أوراسكوم تليكوم تتنافى مع أسس استقرار عمليات الاستثمار الدولية."

وأضاف "الحل الأكثر مناسبة في هذا التوقيت سيكون اللجوء للتحكيم الدولي."

وتراجع سهم مجموعة طلعت مصطفى ‭(TMGH.CA: اقتباس)‬‏ 1.27 في المئة ليصل إلى 7.01 جنيه.

وقفز سهم القابضة الكويتية 5.26 في المئة ويصل إلى 1.60 دولار بينما تراجع سهم التجاري الدولي 3.01 في المئة إلى 42.50 جنيه.

ومن ناحية أخرى تراجع المؤشر الاوسع نطاقا ‭.EGX70‬‏ 0.69 في المئة ليصل إلى 658.9 نقطة.   يتبع