البورصة المصرية تمتص صدمة اشتباكات القاهرة وتقلص خسائرها

Mon Oct 10, 2011 1:37pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - نجحت البورصة المصرية اليوم الاثنين في امتصاص صدمة الاشتباكات التي وقعت الليلة الماضية في القاهرة وأسفرت عن مقتل واصابة العشرات.

وبعد تهاوي الأسهم في مستهل التداول قلص المؤشر الرئيسي ‭.EGX30‬ خسائره التي بلغت 5.1 بالمئة ليغلق منخفضا 2.3 بالمئة عند 3938 نقطة ولتفقد الأسهم 5.15 مليار جنيه(864 مليون دولار) من قيمتها السوقية.

واشتبك مسيحيون مع الشرطة العسكرية أمس الاثنين مما اسفر عن مقتل ما لا يقل عن 25 شخصا في القاهرة.

وشهدت جلسة اليوم تساقطا سريعا للاسهم القيادية بأحجام تداول ضعيفة مما أدى لإيقاف التداول عليها نصف الساعة لتعود بعدها مقلصة خسائرها.

وأغلقت أسهم هيرميس على انخفاض 4.5 بالمئة وحديد عز 4.2 بالمئة وطلعت مصطفى 2.9 بالمئة والمصرية للاتصالات 2.8 بالمئة وبايونيرز 1.6 بالمئة وأوراسكوم تليكوم 1.5 بالمئة والقلعة 1.3 بالمئة وأوراسكوم للانشاء 1.1 بالمئة والتجاري الدولي 0.2 بالمئة.

لكن سهم سوديك والسويدي اليكتريك خالفا المسار النزولي للسوق وأغلقا مرتفعين 2.5 بالمئة و1.5 بالمئة على الترتيب.

واضرم مسيحيون يحتجون على هجوم على كنيسة في جنوب مصر النار في سيارات واحرقوا حافلات للجيش في وسط القاهرة الليلة الماضية والقوا حجارة على الشرطة العسكرية الذين قالوا انها استخدمت وسائل خرقاء ضدهم. وكانت تلك بعض من اسوأ اعمال عنف منذ انتفاضة فبراير شباط.

وتلقي أعمال العنف بظلال على الانتخابات البرلمانية الوشيكة. ويبدأ التصويت في 28 نوفمبر تشرين الثاني ومن المقرر ان يبدأ المرشحون التسجيل لمدة اسبوع اعتبارا من يوم الاربعاء.   يتبع